إعلان

البيئة: خفض 25% من الجسيمات أقل من 10 ميكرومتر بنهاية 2021

02:17 م الثلاثاء 28 يونيو 2022
البيئة: خفض 25% من الجسيمات أقل من 10 ميكرومتر بنهاية 2021

الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة

كتب- محمد نصار:

أعلنت وزارة البيئة خفض تركيزات الجسيمات الصدرية ذات القطر أقل من 10 ميكرومتر إلى 25% بنهاية عام 2021.

جاء ذلك خلال استعراض الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، لجهود تطوير القطاع البيئي في مصر خلال 8 سنوات.

وأشارت الوزيرة إلى خطة الحد من تلوث الهواء التي تقوم على رؤية تطبيق سياسات طويلة المدى للتحكم في مصادر التلوث في عدة قطاعات تشمل المخلفات والنقل والصناعة والطاقة، وتعزيز الرصد البيئي والتشريعات البيئية.

وتهدف الحكومة المصرية إلى خفض تركيزات الجسيمات الصدرية العالقة ذات القطر أقل من 10 ميكرومتر في الهواء إلى 50% بحلول عام 2030، وذلك من خلال العمل طبقا لمخطط يستند على إحكام مصادر الرقابة على التلوث ودعم تنفيذ المشروعات والبرامج في مجالات التحكم في التلوث الصناعي، والحد من عوادم المركبات والتحول لنظم النقل المستدام، والحد من الحرق المكشوف للمخلفات، والتوسع في برامج الرصد البيئي.

وتم خلال الفترة المشار إليها تنفيذ ما يلي:

1- استحداث وتفعيل منظومة جديدة لإدارة المخلفات الزراعية (قش الأرز) خلال فترات نوبات تلوث الهواء الحادة، والتي تقوم على تشجيع الاستثمار في عمليات جمع وكبس قش الأرز بهدف تجنب حرق تلك المخلفات وتحقيق قيمة اقتصادية وخلق فرص عمل موسمية مباشرة وغير مباشرة بالمنظومة، حيث وصلت نسبة الجمع والكبس للمخلفات الزراعية (قش الأرز) خلال موسم السحابة السوداء إلى 99% من إجمالي الكميات المنزرعة، والتي ترتب عليها تحقيق عوائد اقتصادية للمزارعين ومتعهدي الجمع بالإضافة إلى خلق فرص عمل موسمية مباشرة وغير مباشرة بمواقع الجمع والكبس بخلاف الأعمال المرتبطة بها مثل النقل وغيرها من فرص العمل الموسمية المستحدثة.

2- الانتهاء من تركيب والإنتاج الفعلي لـ 256 نموذجا مطورا لإنتاج الفحم النباتي، بديلا عن مكامير إنتاج الفحم النباتي التقليدية.

3- التوسع في شبكات الرصد البيئي لتصل إلى 116 محطة بالشبكة القومية لرصد نوعية الهواء المحيط، بالإضافة إلى ربط 88 منشأة صناعية بـ 438 نقطة رصد على الشبكة القومية لرصد الانبعاثات الصناعية، و38 محطة لرصد مستويات الضوضاء.

4- فحص العادم لـ 450 ألف مركبة على الطريق، وتنفيذ برنامج دوري لفحص عوادم أتوبيسات النقل العام بـ 22 جراجا.

5- إنشاء نماذج لمسارات بطول 28 كم للمشاة والدراجات الهوائية في مدينتي الفيوم وشبين الكوم، وإنشاء 7 خطوط أتوبيس حديثة فائقة الجودة لربط المدن الجديدة مثل 6 أكتوبر والشيخ زايد بالخط الثاني لمترو الأنفاق.

6- تتضمن المرحلة الثالثة من برنامج التحكم في التلوث الصناعي تنفيذ 44 مشروعا فرعيا لـ 38 منشأة صناعية بتكلفة استثمارية 393.7 مليون يورو.

7- التحول لاستخدام السيارات الكهربائية والعاملة بالغاز الطبيعي من خلال استراتيجية مستقبلية لإدخال وسائل النقل الكهربي في النقل العام من خلال مشروع الحد من تلوث الهواء وتغير المناخ بالقاهرة الكبرى بدعم هيئة النقل العام بـ 100 أتوبيس كهربائي، والمشاركة في تنفيذ استراتيجية توطين صناعة المركبات الكهربائية في مصر بالتعاون مع عدد من الوزارات، والمشاركة في التجربة الرائدة للتنقل الكهربائي بالهيئة العامة لنقل الركاب بالإسكندرية باستحداث 15 أتوبيسا كهربائيا كخدمة نقل عام، والتعاون مع هيئة النقل العام في تنفيذ خطة إحلال وتجديد الأتوبيسات القديمة المتهالكة التي تجاوزت أعمارها التشغيلية 20 عام بأتوبيسات جديدة تعمل بالغاز الطبيعي، وإنشاء منظومة مناطق منخفضة الانبعاثات LEZ باستخدام المركبات الكهربائية في المناطق ذات النظام البيئي الحساس والتاريخية والتراثية.

8- البدء في تنفيذ مشروع يهدف إلى الحد من تلوث الهواء وآثار تغير المناخ في منطقة القاهرة الكبرى بتكلفة 200 مليون دولار.

أفضل 4 عطور للرجال و أسعارها

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

El Market