إعلان

البحوث الفلكية: كسوف الشمس لن يتكرر في مصر إلا عام 2027

11:17 ص الثلاثاء 25 أكتوبر 2022

كتب- يوسف عفيفي:

قال الدكتور جاد القاضي، رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، إن الكسوف الجزئي للشمس الذي سيحدث، اليوم الثلاثاء، لن يمكن رؤيته في مصر مرة أخرى إلا في يوم 2 أغسطس 2027.

وأضاف القاضي، في بيان اليوم، أن المعهد أنهى استعداداته لاستقبال الجمهور من المتخصصين وهواة الفلك؛ لمتابعة ورصد الكسوف الجزئي للشمس، وهو الكسوف الثاني والأخير لعام 2022، الذي يمكن رؤيته في القاهرة الساعة 12 ظهراً تقريباً، ويتفق توقيت وسطه مع اقتران شهر ربيع الآخر للعام الهجري الحالي 1444

وأوضح أن ذروة الكسوف الجزئي في القاهرة ستكون في تمام الساعة الواحدة و9 دقائق ظهرا تقريباً، حيث يغطي قرص القمر حوالي 37.3% من قرص الشمس، وينتهي الكسوف الجزئي في الساعة الثانية و16 دقيقة تقريباً، وبذلك يستغرق الكسوف الجزئي منذ بدايته في القاهرة وحتى نهايته ساعتين و16 دقيقة تقريبا

ولفت إلى أن أكبر قدر من الكسوف ستشهده مدينة العريش بنسبة 39.7% ومدته نحو ساعتين و23 دقيقة، وأقل قدر سيكون في مدينة أبوسمبل بنسبة 23% ومدته نحو ساعة و59 دقيقة.

وتشهد الكرة الأرضية، اليوم الثلاثاء، كسوفا جزئيا للشمس سيبدأ في الساعة العاشرة و58 دقيقة و10 ثوان تقريباً ككسوف شبه ظلي ولا يمكن رؤيته بالعين المجردة، وسينتهي ككسوف شبه ظلي في الساعة الثالثة ودقيقتين و8 ثوان، وبذلك يستغرق الكسوف منذ بدايته وحتى نهايته 4 ساعات و4 دقائق تقريبا

ويمكن رؤيته ككسوفا جزئيا في كل من أوروبا وجزر الأورال وغرب سيبيريا والشرق الأوسط وغرب آسيا ومن شمال شرق إفريقيا، وسيتم تسجيل المرحلة القصوى من الكسوف الجزئي في سهل غرب سيبيريا في روسيا بالقرب من نيجنفارتوفسك، إحدى المدن الروسية، حيث يغطي قرص القمر حوالي 86% من قرص الشمس.

سوق مصراوى

فيديو قد يعجبك:

محتوي مدفوع

إعلان

El Market