وزير السياحة والآثار في تأبين العالم علي رضوان: فقدنا قيمة مصرية عالمية

12:36 ص الثلاثاء 18 فبراير 2020

كتب- محمد عاطف:

نظمت وزارة السياحة والآثار، أمس الاثنين، حفل تأبين لعالم المصريات الدكتور "علي رضوان" عميد كلية الآثار الأسبق ورئيس اتحاد الأثريين العرب، والذي وافته المنية الأربعاء الماضي.

وحضر حفل التأبين الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، وعدد من أساتذة الآثار في الجامعات المصرية، ومديري المعاهد الأجنبية، وأصدقاء وتلاميذ وزملاء الراحل من كلية الآثار ووزارة السياحة والآثار والمجلس الأعلى للآثار.

وبدأ الحفل بعرض فيلم قصير عن مسيرة الدكتور علي رضوان العلمية والعملية داخل مصر وخارجها، والمناصب التي شغلها.

وقال العناني، في كلمته: "اليوم يعتبر يومًا حزينًا بالنسبة لأي أثري في علم المصريات وعلم الآثار بشكل عام؛ لفقدان عالم له مرجعية كبيرة في مصر والعالم أجمع"، واصفه بـ"القيمة المصرية العالمية".

وأشار العناني إلى أنه رغم أنه لم يدرس على يد الدكتور علي رضوان، إلا أنه ساعده بشكل كبير في اختيار موضوع رسالة الدكتوراة الخاصة به، لافتًا إلى أن الحديث مع الفقيد لم يكن حديث عن العلم فقط، ولكن حديث عن الأخلاق وعن التواضع.

وأضاف أن الدكتور رضوان شغّل العديد من المناصب على الصعيد العربي والألماني والدولي وبمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "يونيسكو"، فهو نموذج رائع وعلمه سيظل ينتفع به، وسيظل له سيرة عطرة بين كافة تلاميذه.

وأشار العناني إلى تنظيم الوزارة لحفل تأبين للدكتور علي رضوان ليس لأنه صاحب فضل على الأثريين فقط، وإنما لأنه كان له فضل كبير على الوزارة والمجلس الأعلى للآثار على مدار عقود طويلة، حيث ظل يعطي علمه ومجهوده بإخلاص وتفاني ودون أي مقابل في مجال المتاحف المصرية واللجان.

بدوره، تحدث الدكتور محمد الكحلاوي أمين عام الاتحاد العام للأثريين العرب، عن صداقته للراحل التي دامت علي عقود 5 منذ 1974، وعلى الصعيد الأسري تحدث عن مواقف المرحوم النبيلة وخاصة إسهامه المباشر في تسجيل حضارة مروي بالسودان علي قائمة التراث العالمي.

يذكر أن الدكتور علي رضوان ساهم وأشرف على العديد من الرسائل العلمية، وشارك في العديد من اللجان العلمية الخاصة بالعمل الأثري بالمجلس الأعلى للآثار فهو من أبرز علماء الآثار المصرية ويعد من جيل الرواد في علم المصريات، وشهد مشواره العديد من الإنجازات على المستويين الأكاديمي والعملي؛ حيث سعى لحماية الآثار في كافة أنحاء الوطن العربي، وحصل على عدد من الجوائز الدولية والمحلية منها جائزة الدولة التشجيعية والتقديرية وجائزة النيل ووسام قائد من جمهورية ألمانيا الاتحادية.

والدكتور علي رضوان حصل على درجة الدكتوراة في الآثار المصرية القديمة من جامعة ميونخ بألمانيا، وشغل العديد من المناصب العلمية وكان عميدًا لكلية الآثار جامعة القاهرة، إلى جانب عضوية العديد من الهيئات والمؤسسات المتخصصة منها شعبة التراث الحضاري والأثري بالمجالس القومية المتخصصة، ولجنة الآثار بالمجلس الأعلى للثقافة سابقًا، واللجان العلمية بهيئة الآثار المصرية، ومجلس إدارة المتحف المصري سابقًا، ومقرر اللجنة العلمية الدائمة للآثار الفرعونية وتاريخ مصر والشرق القديم لوظائف الأساتذة والأساتذة المساعدين سابقًا، والمؤتمر العالمي لعلم المصريات، والمؤتمر العالمي لآثار ما قبل التاريخ، والمعهد الألماني للآثار ببرلين الغربية، ولجنة المتاحف العالمية والشعبة القومية باليونسكو، ورئيس بعثة جامعة القاهرة في حفائر منطقة "أبو صير" (شمالي سقارة) وغيرها.​

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 865

    عدد المصابين

  • 201

    عدد المتعافين

  • 58

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 1041106

    عدد المصابين

  • 222332

    عدد المتعافين

  • 55203

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان