حسن المستكاوي: الإعلام الرياضي صنع التعصب.. ويحتاج لمدونة سلوك

06:49 م الإثنين 04 نوفمبر 2019
حسن المستكاوي: الإعلام الرياضي صنع التعصب.. ويحتاج لمدونة سلوك

حسن المستكاوي في منتدى إعلام مصر

كتبت- عبدالله عويس:

اتفق المشاركون علي احتياج الإعلام الرياضي لمدونة سلوك، لضبط الإداء الإعلامي مع الاحتياج لقوانين لضبط التلاسن ومنع التعصب على مواقع التواصل الاجتماعي، مع التركيز علي تدريب كوادر رياضية من الشباب مؤهلة لتكون واجهة الإعلام الرياضي المحترف

جاء ذلك خلال جلسة "الإعلام الرياضي: كيف يصل إلى ممارسة مهنية تحاصر التعصب" في اليوم الثانى من "منتدى إعلام مصر"، الذي يعقد بالقاهرة على مدار يومين " 3 و 4 نوفمبر الجارى"، تحت عنوان " الصحافة الجيدة..المحتوى والممارسات ونماذج الأعمال."

وشرح المشاركون من وجهة نظرهم، أن مسئولية الوصول لإعلام رياضي بعيدا عن التعصب فالامر يعود لمسئولية مشتركة بين الاندية والإعلاميين والمجلس الأعلى للإعلام الذي يضع الأطر القانونية.

قال حسن المستكاوي، الناقد الرياضي، إن هناك تصور بأن من يكتب في الرياضة يفكر بعضلاته وهذا غير صحيح فالصحفي الرياضي يقرأ ويطلع ويتابع شأنه شان الصحفيين من المتخصصين في المجالات الأخرى

وتحدث المستكاوي علي أن منظومة الإعلام الرياضي العربي بشكل عام تعاني من خلل، حيث مازالت تعمل بالنهج القديم الذي يتجه لتحميل الشئ اكثر مما ينبغي، متجها للحديث ان البعض لديه خليط بين الوطنية والرياضة، فالوطن لابد أن نبتعد به عن أي مناوشات، موضحا أن الاعلام الرياضي على مدار ٤٠ عاما تسبب في صناعة التعصب، شارحا مثال على فكرة التعصب حينما يتم استخدام أقوال في غير مواضعها هدفا لمزيد من التأجج، موضحا سبب انسحابه من لجنة الإعلام الرياضي بسبب عدم تفعيل مدونة السلوك الرياضي التي نحتاجها بشكل جدي.

فيما قال الدكتور محمد سراج الدين أن الإعلام الرياضي منظومة متكاملة بدءا من الأندية مرورا بقنوات وبرامج تذيع وتبث المحتوى وصولا إلى المجلس الأعلى للإعلام الذي يضع الأطر القانونية ويراقب محتوي ما تبثه من محتوي رياضي، وعلينا ألا ننتظر لوقوع المشاكل حتي نبحث عن حلولها

ويري عضو مجلس الاهلي أن غياب الجمهور من الملاعب لم يحل أزمة الفتنة والتعصب بل أدى لتفاقمها علي منصات التواصل الاجتماعي قائلا: من وجهة نظري شغب بعض المسئولين على الشاشات أخطر من شغب الجماهير في المدرجات"

وإجابة عن السؤال المطروح من الإعلامي كريم رمزي مقدم برنامج العين الثالثة على شاشة تايم سبورت ومدير الجلسة حول اسباب رفع الأندية لشعارات تتعلق بالوطن وأمنه في أمور رياضية، رد قائلا" اي نادي مؤسسي سواء الاهلي والزمالك موجود تحت مظلة الوطن داخل دولة ولا يخرج عنها" مبررا ما آثاره الاهلي قبل أسابيع من اعتراضات حول تأجيل بعض المباريات بجدول الدوري الممتاز بأن الامر جاء لمصلحة الصناعة الرياضية وليس لإثارة ازمات من الفراغ.

وتحدث محمد ابو العلا لاعب الزمالك السابق أن منظومة الرياضة بشكل عام فشلت حتي اللحظة في التعامل مع كرة القدم كصناعة تستطيع ان تدر دخلا للاقتصاد المصري، مثلما تحولت الكرة في غالبية دول العالم، محملا سبب الاحتقان الرياضي إلى المسئولين الذين يجب ان يكون لديهم القدرة للسيطرة علي الوضع دون الانجرار لمعارك مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدا أن الساحة تحتاج قوانين لضبط التلاسن ومنع التعصب على مواقع التواصل.

يعقد منتدى إعلام مصر في نسخته الثانية تحت عنوان " الصحافة الجيدة..المحتوى والممارسات ونماذج الأعمال"، وينظمه النادي الإعلامي بالمبادرة المصرية الدنماركية للحوار بمشاركة خبراء من مؤسسات إعلامية دولية، وبالشراكة مع مؤسسات إعلامية مصرية وعربية من بينها قناة سكاى نيوز عربية وقناة تن وجريدة الوطن ومؤسسة أونا للصحافة والإعلام "موقع مصراوى"وجريدة الشروق وموقع التحرير الإخبارى وموقع كايرو 24 الإخبارى.

وانطلق منتدى مصر للإعلام في نسخته الأولى العام الماضى، ويعنى المنتدى بدعم وتنمية وتطوير صناعة المحتوى في مؤسسات الإعلام في مصروالمنطقة ، وخلق مجال للتشارك وتبادل الخبرات ومناقشة التحديات التي تواجه وسائل الإعلام، وعرض تجارب إعلامية عالمية عن الإبداع في الإعلام والاتصال.

إعلان

إعلان