"الري": مصر متمسكة بالوسيط الدولي بعد تعثر مفاوضات سد النهضة

11:02 م الأحد 06 أكتوبر 2019
"الري": مصر متمسكة بالوسيط الدولي بعد تعثر مفاوضات سد النهضة

سد النهضة

كتب- أحمد مسعد :

قال محمد السباعي، المتحدث الرسمي باسم وزارة الري، إن مصر تطالب بدخول طرف ثالث على خط المفاوضات الدائرة بين القاهرة وأديس بابا، وتحديدًا في نقاط الملء والتخزين المتعلقة بحجم الفيضان وحالته، مشيرًا إلى أنه حتى الآن لم يتحدد الطرف الوسيط.

وأضاف السباعي، في تصريح لمصراوي، أن التعثر واللجوء للمادة العاشرة في إعلان وثيقة الخرطوم "إعلان المبادئ" بشأن مفاوضات سد النهضة، حق مصري مشروع، لافتًا إلى أن موافقة أديس بابا من عدمها مرحلة لم تُحدد بعد.

وأشار إلى أن تعنت الموقف الإثيوبي في المفاوصات، يزيد الأمر صعوبة ويجعل خريطة المفوضات ضبابية.

يشار إلى أن وزارة الري كانت قد أصدرت أمس بيانًا تعلن فيه وصول المفاوضات إلى طريق مسدود.

ويحجز سد النهضة خلفه، مايقرب من 74 مليار متر مكعب؛ بينما تعاني مصر من شح مائي بالرغم من حصولها على حصتها التاريخية المقدرة 55.5 مليار متر مكعب.

اقرأ أيضًا:
"الري": مفاوضات سد النهضة وصلت لطريق مسدود

إعلان

إعلان