• وزير الري: 400 مليون دولار استثمارات مصرية في دول حوض النيل

    09:23 ص الأحد 12 أغسطس 2018
    وزير الري: 400 مليون دولار استثمارات مصرية في دول حوض النيل

    الدكتور محمد عبدالعاطي

    كتب- محمد نصار:

    قال الدكتور محمد عبدالعاطي، وزير الموارد المائية والري، إن مصر تعمل على تدعيم علاقاتها بدول حوض النيل، مؤكدًا :"ندعم كل دول حوض النيل".

    وأضاف عبدالعاطي، خلال افتتاح مشروع قناطر أسيوط الجديدة، اليوم الأحد، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، أن مصر تنفذ استثمارات بقيمة 400 مليون دولار في دول حوض النيل، وتشمل أعمال حفر آبار وبناء سدود، وحماية من الأمطار.

    وأكد وزير الري، أن مشروع (فيكتوريا البحر المتوسط)، يعمل على تأهيل نهر النيل ليكون ممر للتنيمة والتجارة والسياحة بين دول القارة، وهذا سيدعم التواجد المصري في أفريقيا.

    وتابع: "24 مليون دولار تكلفة إزالة الحشائش في أوغندا، ونتعاون مع دول حوض النيل دون استثناء، كما نجري دراسة مع جامعة القاهرة لتحديد كمية المياه الجوفية في مصر وتحديد كميات السحب منها، ونريد وضع شهادة ميلاد لكل بئر جوفي لنضمن استدامتها والقضاء على العشوائية فيها".

    وبدأت، منذ قليل، فعاليات افتتاح الرئيس عبدالفتاح السيسي، لمشروع قناطر أسيوط الجديدة، اليوم الأحد، بمحافظة أسيوط، بالإضافة إلى عدد من المشروعات الأخرى.

    وأول المشروعات محطة كهرباء غياضة الشرقية التابعة لمركز ببا بمحافظة بني سويف، على بعد 30 كيلومترًا جنوب مدينة بني سويف على الطريق الصحراوي الغربي، التي تنتظر الافتتاح النهائي لها من قبل الرئيس بعدما افتتح أعمال المرحلة الأولى لها فى الثانى من مارس 2016 من العام عبر الفيديو كونفرانس.

    ثاني المشروعات مصنع أسمنت العريش، الذي يعد أحد أكبر مصانع الأسمنت على مستوى العالم، ويقع على الطريق الصحراوي الشرقي، على بعد 10 كيلومترات من بوابة تحصيل الرسوم بمدينة بني سويف.

    ويقام المصنع على مرحلة واحدة، وهو الأول من نوعه كمصنع صديق للبيئة دون انبعاث أي أدخنة منه، ويضم 6 خطوط إنتاج، يصل إنتاج الخط الواحد إلى نحو 6 آلاف طن من الأسمنت يوميًا، بإجمالي 13 مليون طن سنويًا.

    ويعد مجمع الرخام والجرانيت ثالث هذه المشاريع، والذي يقع بالقرب من نفق بياض العرب على الطريق الصحراوي الشرقي ويعد من أكبر مجمعات الرخام والجرانيت في الشرق الأوسط.

    أما المشروع الرابع، فهو إنشاء المجمع الصناعي لإنتاج الأدوية من النباتات الطبية والعطرية على مساحة 414 فدانًا غرب مركز إهناسيا، والذي يحدث نقلة حضارية ونوعية في المحافظة بجميع المجالات، حيث أعدت المحافظة رؤية واضحة ودراسات عديدة على مدار 6 أشهر، للوقوف على أهمية المشروع وجدواه على مختلف النواحى.

    أما المشروع الخامس، فهو محور المستشار عدلي منصور الذي قارب على الانتهاء، ويربط الطريق الصحراوي الشرقي بداية من مدخل وصلة طريق بياض العرب بطريق الجيش، مرورًا بنهر النيل، وينتهي في الجانب الغربي على طريق "بني سويف – دمو" المؤدي إلى الطريق الصحراوي الغربي.​

    إعلان

    إعلان

    إعلان