"جيه إل إل": 59% زيادة في أسعار العقارات.. و25% عوائد الاستثمار

10:38 ص الأحد 25 فبراير 2018
"جيه إل إل": 59% زيادة في أسعار العقارات.. و25% عوائد الاستثمار

أيمن سامي مدير شركة جي إل إل مصر

كتب- محمد عبدالناصر:

قال أيمن سامي، مدير شركة "جي إل إل مصر" للاستشارات العقارية، إن مدينة القاهرة الجديدة مازالت الأغلى في أسعار العقارات في القاهرة الكبرى، نتيجة زيادة الطلب على الشراء بها، لافتًا إلى أن بها تنمية كبيرة وفرص عمل حقيقية كما يتواجد فروع الشركات الكبرى وكل البنوك بها.

وأضاف سامي، خلال لقاءه في برنامج "العقارت اليوم"، المذاع على cbc extra، أن مدينة القاهرة الجديدة هي الأفضل لشرء العقارت فبالرغم من زيادة أسعارها إلا أنها الأعلى على عائد الاستثمار.

وأكد مدير شركة "جيه إل إل مصر"، للاستشارات العقارية، أن ارتفاع الأسعار مستمرة كل عام عن سابقه، فقبل التعويم كانت هناك زيادة تقدر بـ 10% على الأقل، لافتًا إلى أنه بنهاية 2017 ونتيجة للقرارات الاقتصادية زادت الأسعار بنسبة 59%.

وعن استمرار المطورين العقارين في تنفيذ مشروعات جديدة في القاهرة الكبرى، أكد سامي، أن أي مطور قبل بدء أي مشروع جديد يبتعد عن المخاطرة ويبحث أن أكبر عائد، وأن القاهرة الكبرى مازالت تحقق هاتين الميزتين.

وأكد أن هناك 7 مدن في الصعيد تستحوذ على 25% من التعداد السكان بمصر، ويوجد هناك طلب كبير على شراء العقار، لكن لا يوجد أسباب حقيقية تجبر المواطنين التواجد هناك، لافتًا إلى أن المطورين العقاريين يبحثون طوال الوقت عن الفرص البديلة، لكن الذهاب إلى مدن الصعيد مغامرة كبيرة، ويحتاج مساندة أكثر من الدولة، موضحًا أن الاستثمار العقار في الصعيد بات على خريطة كثير من المطورين.

وأشار إلى أن مدير شركة "جي إل إل مصر"، إلى أن مصر أصبحت الأرخص في سعر المتر السكني على مستوى الشرق الأوسط، لكن المستثمرين الأجانب يبحثون عن فرص استثمارية تحقق لهم أكبر عائد بعيدًا عن سعر العقار، لافتًا إلى أن نسبة الربح من المشروعات العقارية في تغير مستمر، وأن العائد على الاستثمار العقاري في الربع الأول من 2018 تراوح بين 22% وحتى 25%.

إعلان

إعلان