إعلان

أسعار القمح تتراجع ألف جنيه للطن.. وتوقعات بانخفاض الدقيق

06:30 م الأحد 17 يوليه 2022
 أسعار القمح تتراجع ألف جنيه للطن.. وتوقعات بانخفاض الدقيق

دقيق

كتبت-شيرين صلاح:

قال عدد من المتعاملين بسوق الحبوب باتحاد الصناعات، إن أسعار القمح شهدت تراجعًا بقيمة ألف جنيه للطن خلال الأيام الماضية بالأسواق، على أن ينعكس هذا التراجع على أسعار الدقيق.

وقال حسين البودي، رئيس شعبة مطاحن 82% باتحاد الصناعات، إن أسعار القمح شهدت تراجعًا بالأسواق خلال الفترة الماضية بقيمة ألف جنيه للطن

وبحسب حسين بودي فإن سعر طن القمح انخفض حاليا إلى بين 8 آلاف جنيه مقابل 8800 جنيه و9 آلاف جنيه قبل التراجع.

وشهدت أسعار القمح العالمية هبوطًا حادًا خلال الشهرين الأخيرين لتعود إلى مستويات ما قبل الحرب الروسية على أوكرانيا، نتيجة موسم الحصاد في روسيا وكندا، وتداول أخبار عن الإفراج عن شحنات القمح موجودة في أوكرانيا.

وأضاف بودي، أنه يتوقع تراجع أسعار الدقيق خلال الفترة المقبلة، "خلال شهر تقريبا" بالأسواق، بعد تراجع أسعار القمح العالمي.

واتفق معه في القول عبد الغفار السلاموني نائب رئيس غرفة صناعة الحبوب قائلا، إن سعر طن القمح انخفض في الأسواق خلال الفترة الماضية، نتيجة التراجع العالمي بالبورصات.

وتستورد مصر القمح من العديد من الدول، أبرزهم روسيا وأوكرانيا.

وقال السلاموني إن تراجع القمح يعقبه تراجع للدقيق بالأسواق، موضحًا أن سعر طن الدقيق يتراوح حاليا بين 9500 جنيه و10 آلاف جنيه.

وبحسب أحمد إسماعيل عضو غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات ووكيل شعبة المكرونة، فإن سعر القمح العالمي بالبورصات شهد انخفاضًا نتيجة بدء موسم الحصاد بروسيا وكندا منذ الشهر الماضي.

كما أدت الأنباء عن الإفراج عن كميات من القمح، تقدر هذه الكميات بحوالي 50 مليون طن إلى تراجع السعر، وفقا لقول إسماعيل.

وبحسب بورصة شيكاغو الأمريكية، انخفض سعر القمح في العقود الآجلة خلال آخر شهرين بنحو 39% ليصل السعر إلى 7.81 دولار للبوشل (27.2 كيلوجرام) مقابل 12.77 دولار في 17 مايو الماضي.

وكانت أسعار القمح العالمية ارتفعت خلال أول أسبوعين من إعلان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، عن بدء حملة عسكرية في أوكرانيا في 24 فبراير الماضي، لتصل إلى أعلى مستوياتها يوم 7 مارس الماضي عند 12.94 دولار للبوشل لتظل بعد ذلك متداولة خلال الشهرين التاليين بمستويات متقلبة.

وبدأت الأسعار في الانخفاض من جديد منذ 17 مايو ولكن التراجع أصبح بوتيرة أسرع في الشهر الأخير.

سوق مصراوى

فيديو قد يعجبك:

محتوي مدفوع

إعلان

El Market