"رميت ضنايا في الزبالة علشان الفضيحة".. اعترافات المتهمة بالتخلص من طفلها بالحوامدية

10:04 م الجمعة 17 سبتمبر 2021
 "رميت ضنايا في الزبالة علشان الفضيحة".. اعترافات المتهمة بالتخلص من طفلها بالحوامدية

كتب - محمد شعبان:

اعترافات صادمة أدلت بها مشرفة بإحدى دور الحضانة على خلفية اتهامها بإلقاء جثة رضيعها من حمل سفاح

في قملب قمامة بمركز الحوامدية، جنوب الجيزة.

المتهمة "سامية 22 سنة" قالت إن علاقة عاطفية جمعتها بنجار يكبرها بنحو 4 أعوام. منذ 6 أشهر تمت خطبتهما بشكل رسمي إلا أن "الشيطان شاطر"، حسب قولها.

وقع الاثنان في المحظر، أقاما علاقة غير شرعية أثمرت عن حمل سفاح حاولت المتهمة إخفاء أي معالم قد تفضح أمرها حتى وصلت شهرها السابع.

مع وضعها رضيعها وتأكدها من وفاته قررت التخلص منه لإحكام خطتها الشيطانية مؤكدة "رميت ضنايا في الزبالة علشان الفضيحة" بينما اكتفى خطيبها بالتعليق "ساعة شيطان يا بيه".

جهود البحث والتحري توصلت إلى كواليس الليلة المشؤومة. فبرغم وصول العشرينية إلى الشهر السابع من الحمل، لم يلاحظ أحد الأمر خاصة مع عدم انتفاخ بطنها بشكل كبير.

في وقت متأخر من الليل، شعرت بآلام الوضع فأسرعت إلى دورة المياه قبل أن يكتشف أحد أمرها. وضعت رضيعها بحجمه الضئيل لكنه جاء إلى الدنيا "قاطع النفس".

استجمعت "سامية" قواها ودلفت إلى غرفتها لأخذقسط من الراحة ومن ثم استكمال الخطوة التالية من خطتها؛ خوفا من الفضيحة.

في الصباح، وضعت المشرفة جثة رضيعها داخل كيس أسود -باعتباره كيس قمامة- وتخلصت منه بمقلب قمامة قريب وتحديدا بمنطقة التأمين الصحي ظنا أن فعلتها لن تنكشف خباياها إلا أن جهود الشرطة كشفت المستور.

تلقى مدير قطاع جنوب الجيزة إشارة من العميد عمرو عبد العزيز مأمور قسم شرطة الحوامدية، بعثور الأهالي على جثة رضيع لم تمر على ولادته سوى ساعات وسط القمامة بمنطقة التأمين الصحي.

على الفور وجه اللواء مدحت فارس مدير مباحث الجيزة، العميد أحمد خلف رئيس مباحث قطاع الجنوب بتشكيل فريق بحث لتحديد هوية مرتكب الواقعة والتحفظ على الجثة بالمشرحة.

خطة بحث محكمة أعدها العقيد محمد مختار مفتش فرقة الجنوب، تركزت على فحص كاميرات المراقبة في الطرق المؤدية إلى مكان العثور على جثة الرضيع ومناقشو شهود عيان من أصحاب المحلات القريبة من مسرح الجريمة.

جهود البحث والتحري للرائد أحمد عصام رئيس مباحث الحوامدية، توصلت إلى أن وراء ارتكاب الواقعة مشرفة بإحدى دور الحضانة تدعى "سامية" تبلغ من العمر 22 سنة؛ بسبب حملها سفاحا من خطيبها "رضا 26 سنة" نجار.

عقب تقنين الإجراءات تمكنت مأمورية بقيادة الرائد أحمد بدوي والنقيبين فاروق عبد القادر وإسلام السيسي من ضبط المتهمة وخطيبها.

أمام اللواء عاصم أبو الخير نائب مدير مباحث الجيزة، أقر الاثنان بصحة الواقعة، وأرجعا الأمر إلى "ساعة شيطان" خلال فترة خطوبها التي تعود إلى 6 أشهر.

تحرر المحضر اللازم بالواقعة، وأحاله اللواء رجب عبد العال مدير أمن الجيزة، إلى النيابة العامة التي باشرت التحقيقات.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
871

إصابات اليوم

43

وفيات اليوم

951

متعافون اليوم

364033

إجمالي الإصابات

20770

إجمالي الوفيات

302259

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي