• ماذا قالت منُتحرة المترو قبل إلقاء نفسها أمام القطار؟

    05:15 م الأحد 09 ديسمبر 2018
    ماذا قالت منُتحرة المترو قبل إلقاء نفسها أمام القطار؟

    أرشيفية

    كتب- فتحي سليمان:

    توصلت تحريات مباحث مصر القديمة، بالتنسيق مع شرطة المترو، إلى هوية المرأة التي ألقت بنفسها أمام المترو في محطة دار السلام، ظهر الأحد، إذ تبين أنها تدعى "عواطف. ا"، 25 سنة، متزوجة من تاجر.

    وبينت التحريات، والمعاينة أن السيدة هاتفت والدة زوجها قبل أن تُلقي بنفسها أمام القطار رقم 213 في اتجاه المرج، وأخبرتها أنها سوف تنتحر هربًا من معاملة زوجها السيئة: "انا زهقت منكم والله لأموّت نفسي".

    وأشارت التحريات إلى أن المرأة المنُتحرة متزوجة من "سيد. ع"، تاجر منذ 7 سنوات، وتُقيم بمنطقة دار السلام.

    وقال أحمد عبدالهادي، المتحدث الرسمي لشركة مترو الأنفاق، إنه أثناء دخول القطار رقم 213 محطة مترو دار السلام، في اتجاه المرج، فوجئ قائد القطار بسيدة تلقى بنفسها أمام القطار، ما أدى إلى دهسها ومصرعها على الفور.

    انتشل رجال الإسعاف، وقوات الشرطة جثة الفتاة، وتحرر محضر بالواقعة، وعادت حركة القطارات إلى طبيعتها مرة أخرى.

    إعلان

    إعلان

    إعلان