إعلان

100 مليار جنيه مدفوعات عملاء CIB عبر الموبايل في أول 6 أشهر من 2022

07:00 م الثلاثاء 16 أغسطس 2022
100 مليار جنيه مدفوعات عملاء CIB عبر الموبايل في أول 6 أشهر من 2022

بنك CIB

كتبت-منال المصري:

قال محمد فرج، نائب الرئيس التنفيذي لقطاع العمليات في البنك التجاري الدولي - مصر، إن عدد المعاملات البنكية عبر الهاتف المحمول سجلت زيادة كبيرة بنسبة تصل إلى 72% على أساس سنوي حتى شهر يونيو2022.

وأوضح البنك في بيان له اليوم الثلاثاء أن قيمة المعاملات البنكية عبر الموبايل البنكي قفزت إلى 100 مليار جنيه في نهاية يونيو الماضي بزيادة تصل إلى 83% من نفس الفترة من العام الماضي.

وأضاف فرج أنه تقدر قيمة المعاملات المنفذة عبر القنوات الرقمية بـ 537 مليار جنيه حتى شهر يونيو2022، بزيادة 48% وذلك مقارنة بالنصف الأول من العام الماضي.

كما شهد البنك زيادة بنسبة 26% في عدد مشتركي خدمة الإنترنت البنكية للأفراد حتى شهر يونيو2022، مقارنة بالنصف الأول من العام الماضي، فضلًا عن ارتفاع قيمة المعاملات المنفذة عبر ماكينات الصراف الآلي (ATM) بنسبة 24% بحسب فرج.

وبحسب بيان البنك سجلت الخدمات المصرفية الرقمية للشركات أيضًا قفزة كبيرة، بسبب اعتماد العملاء الكامل على هذه القنوات كبديل للمعاملات النقدية والإجراءات الورقية.

وارتفع حجم المعاملات المنفذة عبر خدمة الإنترنت البنكية للشركات وغرفة المقاصة الآلية بنسبة 36% لتصل قيمتها إلى 317 مليار جنيه بزيادة تصل إلى 51%.

كما ارتفع عدد المشتركين في خدمة الإنترنت من للشركات بنسبة وصلت إلى 60% حتى شهر يونيو 2022 وذلك مقارنة بالنصف الأول من العام الماضي.

وتمكن البنك في توسيع قاعدة عملاء خدمة السداد الإلكتروني للمدفوعات الحكومية للشركات (CPS)، محققًا زيادة قدرها 30% في عدد المعاملات حتى شهر يونيو 2022 بقيمة تتجاوز 15.7 مليار جنيه بزيادة تصل إلى 47% مقارنة بالنصف الأول من العام الماضي.

وقال فرج إن "التطوير في المدفوعات الرقمية بالبنك في إطار التزام البنك بتوفير تكنولوجيا مبتكرة تتضمن كل القنوات الرقمية، ويؤكد مجددًا على التزامنا بإدخال أحدث الأساليب والتقنيات في تكنولوجيا الخدمات المصرفية للتسهيل على العملاء وتقديم تجربة جديدة تتسم بالسرعة والجودة الفائقة، بما يتماشى مع رؤية البنك المركزي المصري نحو تحقيق الشمول المالي".

وأكد فرج أن قرارات البنك المركزي المصري الأخيرة داعمًا أساسيًا للتحول الرقمي للخدمات المصرفية وتخفيف الضغط على فروع البنك وتقليل الاعتماد على الكاش، والتي تضمنت إعفاء الأفراد من مصروفات وعمولات التحويلات البنكية التي تتم بالجنيه المصري من خلال القنوات الرقمية مثل الخدمة المصرفية عبر الهاتف المحمول وخدمة الإنترنت البنكية وتطبيقات شبكة المدفوعات اللحظية.

"متقلقش من ضياع مفاتيحك".. أفضل أجهزة تتبع الأغراض المفقودة

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

El Market