إعلان

الإفتاء توضح حكم وطريقة الفدية لمن توفِّي وعليه صوم بسبب المرض

12:58 م الأحد 14 أغسطس 2022
الإفتاء توضح حكم وطريقة الفدية لمن توفِّي وعليه صوم بسبب المرض

دار الأفتاء المصرية

كتب- محمد قادوس:

تلقت دار الإفتاء المصرية، سؤالًا من شخص يقول: الفدية لمن توفِّي وعليه صوم بسبب المرض؟ وفي إجابتها، قالت لجنة الفتوى بالدار إن من أفطر بسبب المرض وتمكَّن من القضاء ولم يفعل، وجب إخراج الفدية عنه من تَرِكته في ثُلُث الوصايا إن أوصى بذلك، وإلا فيُستَحَبُّ على جهة التبرع.

وأضافت لجنة الفتوى عبر الصفحة الرسمية للدار على فيسبوك، ان من أفطر في رمضان بسبب المرض؛ فعليه القضاء عند زوال ذلك المرض؛ فالمرض من الأعذار المبيحة للفطر إذا كان مؤديًا إلى ضرر في النفس، أو تأخير في الشفاء، فعلى المريض أن يُفطر في هذه الحالة.

واوضحت الدار أنه على الشخص الذي تمكَّنَ من القضاء بعد شفائه ولكنه لم يقضِهِ حتى توفي؛ وجب إخراج الفدية عنه من الثلُث المخصص للوصايا في تَرِكته إن كان قد أوصى بذلك، فإذا لم يوصِ يكون إخراجها عنه على سبيل الاستحباب والتبرع من أيِّ أحدٍ؛ سواء أكان من الورثة أم غيرهم، ولا تُخرَج من التَّرِكة إلا أن يتَّفق الورثة على إخراجها منها.

أفضل 4 عطور للرجال و أسعارها

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

El Market