حكم الحلف الدائم بالطلاق.. أمين الفتوى يوضح

02:58 م الخميس 11 يوليه 2019
حكم الحلف الدائم بالطلاق.. أمين الفتوى يوضح

دار الإفتاء المصرية

كتب ـ محمد قادوس:

تلقى الشيخ محمد عبد السميع، أمين الفتوى بدار الافتاء المصرية، سؤالاً يقول: "ما حكم الحلف الدائم بالطلاق؟".

قال أمين الفتوى إن الطلاق هو أبغض الحلال عند الله، ولا يجوز للزوجين أن يلجآ اليه إلا عند استحالة الحياة الزوجة بينهما.

وأوضح عبد السميع، خلال البث المباشر لصفحة الدار الرسمية على فيسبوك، أن هناك صورا من الحلف بالطلاق تشبه الحلف أو هي حلف على المفتي به كأن يقول الرجل (عليّا الطلاق) فهذا حلف وليس طلاقًا، فهناك نهى عام عن كثرة الحلف بالطلاق.

واستشهد أمين الفتوى بقول الله تعالى {وَلا تَجْعَلُوا اللَّهَ عُرْضَةً لأَيْمَانِكُمْ أَنْ تَبَرُّوا وَتَتَّقُوا وَتُصْلِحُوا بَيْنَ النَّاسِ}..[ البقرة:224].

وأضاف عبد السميع أن الطلاق هو أبغض الحلال عند الله وإنما شرع لحل المشكلات لا للتسرع حتى وإن كان المترتب على ذلك مشاكل ربما كان سيتعرض اليها الأولاد أكثر من غيره، فالطلاق من الأمور التي لا يجوز أن يتسرع الإنسان فيها.

إعلان

إعلان

إعلان