• سعد جاويش العالم الأزهري الراحل.. هذا ما قاله أحد تلاميذه عنه

    02:53 م الأحد 15 سبتمبر 2019
    سعد جاويش العالم الأزهري الراحل.. هذا ما قاله أحد تلاميذه عنه

    الدكتور سعد جاويش

    كتب ـ محمد قادوس:

    ذهب عن عالمنا اليوم فضيلة الاستاذ الدكتور سعد جاويش، أستاذ الحديث وعلومه بجامعة الأزهر الشريف، عن عمر يناهر 78 عامًا، قضى منها أكثر من 60 عامًا في خدمة الدعوة الإسلامية، وقد خيَّم الحزن على قريته التابعة لمركز سيدي سالم بمحافظة كفر الشيخ .

    يقول الدكتور ايمن الحجار، الباحث بمشيخة الأزهر الشريف، وأحد تلاميذ الدكتور سعد رزق جاويش، في تصريحات خاصة لمصراوي، إن فضيله العلامة من مواليد عام 1941م، وقد حفظ القرآن الكريم في سنٍ مبكرة، والتحق بالأزهر الشريف، حتى حصل على درجة الدكتوراه، من كلية أصول الدين جامعة الأزهر الشريف، ونال درجة الأستاذية في علم الحديث، وكان من أبرز العلماء المتخصصين في الحديث الشريف وعلومه، ثم اعير الى المملكة العربية السعودية ثم عاد إلى مصر وعين أستاذا للحديث وعلومه بجامعة الأزهر الشريف وصاحب حلقات العلم الشهيرة بالجامع الأزهر وغيره من دور العلم،

    وأضاف الحجار أن فضيلة العالم الراحل قد شرح كتاب الأربعين النووية في الجامع الازهر، وكان يتصدر مجالس الحديث الشريف منها مجلس قراءة كتاب الشمائل المحمدية، وشرح أيضا كتاب الشفا للقاضي عياض.

    وقد تتلمذ على يديه عدد كبير من علماء الحديث في جميع أنحاء العلم، وترك عددا كبيرا من مؤلفاته في السنة النبوية منها:

    ـ جبر الخاطر في السنة النبوية.

    ومن علامات حُسن الخاتمة، لهذا العالم الرباني الجليل، كما يقول أحد تلامذته في علم الحديث، أنه -رحمه الله – ختم قراءة صحيح الإمام البخاري منذ أيام، في مدينه القاهرة في وسط عدد كبير من طلابه وكان ينوي البدء في كتاب آخر من كتب السنة النبوية المشرفة.

    وكان الشيخ الراحل- رحمه الله تعالى- قد خطب الجمعة في الجامع الأزهر الشريف في مناسبة الإسراء والمعراج.

    إعلان

    إعلان

    إعلان