• فتاوى الحج: حكم تقصير الوكيل في رمي الجمرات

    02:23 م الأحد 26 أغسطس 2018
    فتاوى الحج: حكم تقصير الوكيل في رمي الجمرات

    حكم تقصير الوكيل في رمي الجمرات

    كتب ـ محمد قادوس:

    ورد سؤال إلى دار الإفتاء المصرية يقول: "وكَّلني شخص أثناء موسم الحج لأرمي عنه جمرة العقبة، ولكني بسبب الزحام رميت الجمرات الخاصة به كلها دفعة واحدة، فما الحكم؟ علمًا بأنه قد توفي وأنا لم أخبره بذلك.؟" وبعد العرض على مختصي الصفحة جاءت الإجابة على النحو التالي:

    إذا كان الحال كما ورد بالسؤال: فإنه يجب دمٌ يُذبَح في الحرم الشريف- أي: في منًى أو مكة المكرمة أو المزدلفة أو أي بقعة داخل حدود الحرم الشريف- على مدار العام.

    وذلك على المعتمد في المذاهب الأربعة مِن وجوب كون رمي الحصيات متفرقًا، وأنَّ من ترك غالبَ الرمي في يوم من الأيام فعليه دم.

    وقد يكون ذلك في مالك أنت؛ لأنك قَصَّرتَ بترك الرمي الذي وُكِّلتَ فيه، وتركتَ التوكيل عند عجزك عن الرمي حتى انقضى زمنه.

    إعلان

    إعلان

    إعلان