• البحوث الإسلامية: مانع صلة الرحم "ملعون من الله"

    08:17 م الأربعاء 23 يناير 2019
    البحوث الإسلامية: مانع صلة الرحم "ملعون من الله"

    لماذا قرن الله الفساد بقطع صلة الرحم؟

    (مصراوي):

    قالت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية إن الله تعالى مدح الواصلين لأرحامهم وأثبت لهم الأجر الكبير والثواب العظيم، فقال تعالى "إنما يتذكر أولو الألباب الذين يوفون بعهد الله ولا ينقضون الميثاق والذين يصلون ما أمر الله به أن يوصل ويخشون ربهم ويخافون سوء الحساب".

    وأضافت لجنة الفتوى أن الله سبحانه نهى عن قطيعة الأرحام، ولعن من يفعل ذلك، فقال تعالى: "فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطعوا أرحامكم أولئك الذين لعنهم الله فأصمهم وأعمى أبصارهم".
    وفي الحديث القدسي "لما خلق الله الرحم قال لها انت الرحم وأنا الرحمن من وصلك وصلته ومن قطعك قطعته"

    وفي إجابتها عن سؤال يقول: "زوجي يمنع إخوتي من الدخول إلى البيت، ويمنع أولادي من الذهاب إلى بيت أبي وأذهب بمفردي هل هذا من حقه؟" أوضحت لجنة الفتوى أنه يحرم على الزوج منع أبنائه من زيارة جدهم لأمهم، كما يحرم عليه أيضا منع إخوة الزوجة من زيارة أختهم، وعلى الزوجة طاعة زوجها فلا تدخل بيته أحدا يكرهه إلا بإذنه، وعليها أن تحث زوجها على صلة الأرحام، فالدين كما بين النبي صلى الله عليه وسلم النصيحة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان