الإفتاء تكشف عن «عقوبة» ضرب الزوج لزوجته

07:46 م الثلاثاء 13 مارس 2018
الإفتاء تكشف عن «عقوبة» ضرب الزوج لزوجته

الإفتاء تكشف عن «عقوبة» ضرب الزوج لزوجته

كتب - محمد قادوس:

قال الشيخ عويضة عثمان - مدير إدارة الفتوى الشفوية وأمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية -، أنه انتشرت ظاهرة العنف بشكل كبير في الأعوام الأخيرة، حتى بين الزوجين ليصل الأمر إلى ضرب الزوج لزوجته، معتقدًا أن هذا من حقه وبأن القرآن قال: {وَاللَّاتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ}.. [النساء : 34].

وأوضح «عثمان» في إجابته عن سؤال: «ما عقوبة من يضرب زوجته؟»، أن هذا ليس مقصود القرآن، بأن تُضرب المرأة الضعيفة إلى هذا الحد الذي نسمع عنه ونراه، ويودي بحياتها في بعض الأحيان مشيرًا إلى أن رجلًا كان يعمل في التجارة، وكان مُصرًا على ضرب زوجته، ورفض أن يترك الضرب أو يتوب عنه إلى أن عاقبه الله تعالى وحرمه من ماله، فراجع نفسه وعلم أن ذلك حدث بسبب ظلمه لزوجته وضربه لها.

وأكد أن الضرب هذا ليس مقصود القرآن، وكفى أن نعرف أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يضرب امرأة قط، ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم أسوة حسنة، وعلينا أن نتذكر «ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء».

مضيفًا: علينا أن نتذكر وصية الله تعالى ورسوله في النساء، حيث قال النبي -صلى الله عليه وسلم: "اللهم إني أحرج حق الضعيفين، اليتيم والمرأة ".

إعلان

إعلان

إعلان