ستيلا ماكارتني تتألق بتصاميم جديدة صديقة للبيئة

04:30 م السبت 09 مارس 2019

كتبت-نرمين الجلاد:

تألقت مصممة الأزياء، ستيلا ماكارتني ، المعروفة بتصاميمها صديقة البيئة، بمجموعة جديدة في أسبوع الموضة بباريس لخريف وشتاء 2019.

وعرفت ستيلا ماكارتني بدفاعها عن قضية التنمية المستدامة، والمحافظة على البيئة، إذ قامت بحملة تهدف الى ارشاد الناس على تكريس شجرة وذلك لإنقاذ جزيرة سومطرة، ووقف المخاطر التي تتعرض لها منطقة غابات لويسر، وحماية الحيوانات المهددة بالانقراض، أو قطع الأشجار لصناعة الخامات.

واستخدمت ستيلا الأقمشة المستدامة التي لا تؤثر سلباً على البيئة مع مرور الوقت، وركزت على قماش الفيسكوز المستدام، والقطن العضوي، والفرو الاصطناعي الى جانب الجلد النباتي.

وتنوعت المجموعة بين التصاميم الكلاسيكية، والمعاطف الجلدية الطويلة، والفساتين ذات الشراشيب، والأقمشة المنقوشة.

واختارت ستيلا في بداية العرض الألوان الباردة كالرمادي والأسود، وأدخلت بعد ذلك الوان الزهري والأصفر والأخضر.

وحملت المجموعة طابع هندسي، وتميزت بالقصات الحادة مع الانسيابية الأنثوية، فرأينا الفساتين ذات الأحزمة من القماش التي تركتها منسدلة، وتنوعت بقصات متوسطة الطول مع أكمام منتفخة.

إعلان

إعلان

إعلان