مكاري: "وضع الماركات" وتراجع الدولار سببا حالة ارتباك بسوق السيارات

02:09 م السبت 25 يناير 2020
مكاري: "وضع الماركات" وتراجع الدولار سببا حالة ارتباك بسوق السيارات

زكريا مكاري - أرشيفية

كتب - أيمن صبري:

قال زكريا مكاري، الخبير ومدير عام المبيعات والتسويق في مرسيدس بنز إيجيبت سابقًا، إن الانخفاضات المتتالية بأسعار النقد الأجنبي في مقابل الجنيه المصري تسببت في حالة ارتباك بالسوق المحلي.

وأوضح مكاري، في تصريحات لبرنامج "عربيتي" المذاع عبر راديو مصر، أن سياسة التسعير التي تنتهجها شركات السيارات تعتمد على دراسة السوق ووضع خريطة تسعير مرة واحدة بالعام، إلا أن تراجع الدولار أكثر من مرة في وقت متقارب صعب الأمر ودفع الشركات لتعديلات بشكل شبه شهري.

وأضاف أن إعفاء السيارات الواردة من دول الاتحاد الأوروبي من الجمارك في بداية 2019 ثم إعفاء السيارات التركية مطلع العام الجاري عززا من حالة التخبط لدى الوكلاء المحليين.

وأردف أن هذه الهزات المتتالية بالسوق لا تقارن بالهزة العنيفة التي تلت قرار مجلس الوزراء بتحرير أسعار النقد الأجنبي أواخر عام 2016 والذي أدى إلى تغير شامل بخريطة الأسعار.

وأشار مكاري إلى سبب آخر يسمى بـ"Postion العلامات التجارية" أو ترتيب كل علامة في السوق، مفسرًا أن العلامات التجارية الأوروبية على سبيل المثال عندما تتخذ قرارًا بتخفيض أسعارها تجبر العلامات الأقل ترتيبًا مثل الصينية لتخفيض أسعارها حتى تستطيع المنافسة.

يذكر أن سوق السيارات المصري شهد منذ بداية العام الجاري تراجع أسعار أكثر من 30 سيارة جديدة تنتمي لعلامات تجارية أوروبية وأمريكية وكورية وصينية.

إعلان

إعلان