فرنسا تنفي تقديم طلب دمج "رينو ونيسان" بعد اعتقال كارلوس غصن

10:49 ص الإثنين 21 يناير 2019
فرنسا تنفي تقديم طلب دمج "رينو ونيسان" بعد اعتقال كارلوس غصن

رينو نيسان

طوكيو - (أ ش أ):

نفى وزير الاقتصاد والمالية الفرنسي برونو لي ماير، اليوم الاثنين، تقديم بلاده طلب لدمج شركتي رينو الفرنسية ونيسان موتور خلال محادثات مع الحكومة اليابانية بعد اعتقال الرئيس السابق لنيسان كارلوس غصن.

ونقلت وكالة أنباء (كيودو) اليابانية عن الوزير الفرنسي قوله - للصحفيين - "إن الموضوع ليس مطروحا اليوم.. أهم شيء بالنسبة لنا هو وجود حوكمة ثابتة ومستقرة ومستدامة لرينو".

وتأتي تصريحات الوزير الفرنسي بعد ورود أنباء عن اقتراح الحكومة الفرنسية دمج شركتي رينو إس إيه الفرنسية ونيسان موتور اليابانية لصناعة السيارات، في خطوة قد تجعل الشركتين تحت قيادة شركة قابضة واحدة.

وكانت صحيفة (نيكي) اليابانية الاقتصادية قد أفادت، أمس الأحد، بأن وفدا يشمل مارتين فيل مدير رينو المكلف من قبل الحكومة الفرنسية التقى بمسؤولين يابانيين في طوكيو لمناقشة الخطط المتعلقة بالدمج، لافتة إلى أن رينو تريد تعيين الرئيس المقبل لنيسان بعد إلقاء القبض على رئيسها السابق كارلوس غصن.

هذا المحتوى من

إعلان

إعلان