• عضو "شعبة السيارات": مُلَّاك السيارات القديمة سيصبحون ضحية زيادة الوقود

    09:08 م الأحد 03 يونيو 2018
    عضو "شعبة السيارات": مُلَّاك السيارات القديمة سيصبحون ضحية زيادة الوقود

    ارشيفية

    كتب - محمود أمين:

    قال علاء السبع، عضو شعبة السيارات بالغرفة التجارية، إن قرار رفع أسعار المحروقات المتوقع تطبيقه في غضون أيام سيؤثر بشكل كبير على مالكي السيارات بشكل عام، ومالكي السيارات القديمة بشكل خاص.

    وأضاف السبع لمصراوي أن "السيارات كلما تقدمت في العمر كلما زاد معدل استهلاكها للوقود، بسبب تأثر كفاءة المحرك بمرور الزمن، إلى جانب اعتمادها على التكنولوجيا القديمة التي كانت متبعة في تصنيع المحركات".

    وأوضح السبع أن سوق المستعمل لن يتأثر بشكل كبير بهذا القرار لأن غالبية مالكي السيارة القديمة، ينتمون إلى الطبقة المتوسطة، وأصحاب الدخول المتدنية، وهؤلاء لا يملكون رفاهية استبدال سياراتهم القديمة بطرازات أحدث، بعد ارتفاع أسعار السيارات بشكل كبير في سوق المستعمل.

    وأشار السبع إلى أن القرار سيؤثر على طريقة استخدام المواطن لسيارته، والتي ستجعله يستغني عنها في بعض الأحيان وإيجاد حلول بديلة توفيرًا للوقود.

    كانت مصادر في وزارة البترول كشفت لمصراوي عن ملامح خريطة الزيادات المرتقبة في أسعار الوقود، وتوقعت أن ترتفع أسعار بنزين 92 من 5 جنيهات للتر، حاليا، لتصل إلى ما بين 6.5 و7.5 جنيهات، وبنزين 95 الذي يباع للمستهلك حاليا، بسعر 6.6 جنيه، من المرجح أن يزيد سعره إلى أكثر من 7.5 جنيه.

    أما بنزين 80 فهناك اتجاه قوي داخل الوزارة إلى إلغائه واستبداله بمنتج جديد تحت اسم بنزين 85 أو بنزين 87، والذي من المتوقع أن يتجاوز سعره 5 جنيهات للتر.

    اقرأ أيضًا:

    خلي رمضانك مصراوي.. وشاهد كل مسلسلات رمضان 2018 "قبل أي حد"

    إعلان

    إعلان

    إعلان