لهذا السبب رفض رئيس مهرجان الإسكندرية دعوات إهداء دورته للفيشاوي

03:07 م الإثنين 29 يوليه 2019
لهذا السبب رفض رئيس مهرجان الإسكندرية دعوات إهداء دورته للفيشاوي

فاروق الفيشاوي

كتب- مصطفى حمزة:

في أول تعليق له على دعوات إهداء الدورة 36 لمهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي، والمقرر إقامتها في أكتوبر المقبل، إلى الفنان الراحل فاروق الفيشاوي، كشف رئيس جمعية كتاب ونقاد السينما الناقد الأمير أباظة عن صعوبة تحقيق ذلك، موضحًا أن المهرجان كان الوحيد الذي كرم الفيشاوي في حياته.

ورد الأمير أباظة "رئيس المهرجان "على الدعوات المطالبة بإهداء الدورة للفنان الراحل، وكتب عبر صفحته بموقع فيسبوك "الحمد لله إن مهرجان الإسكندرية، قد أدخل البهجة إلى قلب الفنان الكبير فاروق الفيشاوي خلال حياته ووجوده بيننا، بل إن الإسكندرية هو المهرجان الوحيد الذي كرم الفنان الكبير في مصر في حياته، وهذا يحسب للمهرجان.

وبعد رحيله بدأت المهرجانات تتسابق لتكريمه، كما بدأ أصدقاء أعزاء يطالبون مهرجان الإسكندرية بتكريمه مرة أخرى أو إهداء الدورة القادمة له".

وأضاف: "وعندما قررنا إهداء الدورة في ٢٠١٤ للفنان الكبير نور الشريف، كان آخر تكريم مصري له في حياته وهو النهج الذي ارتأيناه للجائزة بشرط أن يكون التكريم في حياة الفنان حتى يستمتع بالاختيار وباحتفاء زملائه وتلامذته في حياته، وهي القاعدة التي سار عليها المهرجان عندما أهدى دوراته إلى كبار الفنانين محمود ياسين ويسرا وحسين فهمي ونادية لطفي أطال الله في أعمارهم جميعا بقدر ما أمتعونا".

وأكمل أباظة "وكما اعتدنا خلال السنوات الماضية أن نبدأ الإعداد من بداية العام في الأول من يناير حتى يخرج المهرجان بالصورة اللائقة باسم مصر والإسكندرية وبتاريخه الطويل وليس من المعقول أن ننتظر حتى قبل المهرجان بشهرين في انتظار رحيل أحد الفنانين لكي نهديه دورتنا، ومع ذلك فإن المهرجان سيحتفي لا بفاروق الفيشاوي وحده بل بكل من رحل عن حياتنا من السينمائيين والفنانين بالشكل اللائق".

يذكر أن الفنان فاروق الفيشاوي أعلن في حفل افتتاح الدورة الأخيرة من مهرجان الإسكندرية إصابته بمرض السرطان، ورحل عن عالمنا الخميس، بعد صراع مع المرض، إذ تعرض لغيبوبة كبدية

إعلان

إعلان

إعلان