• مصراوي يحاور تامر صقر.. عن الانطلاقة من الزمالك والانتقال للأهلي وتعطل احترافه

    01:11 م الجمعة 19 أبريل 2019
    مصراوي يحاور تامر صقر.. عن الانطلاقة من الزمالك والانتقال للأهلي وتعطل احترافه

    تامر صقر

    كتب- مصطفى الجريتلي:

    قد يكون عمر تامر صقر، لاعب الزمالك والأهلي والصيد ومنتخب مصر السابق، قصيرًا في الملاعب بوقت لم تكن لمواقع التواصل الاجتماعي وجود ولكن سيظل يذكر التاريخ هدفه الذي أحرزه بمهارة عالية في مرمى ترينداد وتوباجو بكأس العالم للشباب 91 في البرتغال؛ حيث سُمي بأفضل هدف في البطولة.

    مصراوي أجرى حوارًا مطولًا مع تامر صقر تحدث خلاله عن بدايته في الزمالك ثم تألقه مع الأهلي ومنتخب الشباب وإصابته مع الصيد التي أنهت مسيرته وإلى نص الحوار:

    • أين كانت بدايتك لكرة القدم؟
    - بدأت بفريق تحت 10 سنوات في الزمالك واستمريت حتى عمر الـ 16 قبل أن انتقل لصفوف الجزيرة لمدة ثلاث سنوات شهدت انضمامي لصفوف منتخب الشباب ثم انتقلت للأهلي وأنا في عمر الـ 19.

    • وكيف جاء انضمامك لصفوف النادي الأهلي؟
    - كان محمود الخطيب رئيسًا لنادي الجزيرة وعبده صالح الوحش رئيسًا للنادي الأهلي وظل عمرو أبو المجد، رئيس قطاع الناشئين في الأهلي يريد ضمي حتى سنحت الفرصة حينها كان سيلغي نادي الجزيرة فريقي فانتقلت للأهلي.

    • كيف كانت الأجواء بالأهلي؟
    - الأمر كان مختلف بالنسبة ليا جماهيريًا وتعامل وكل شيء ولعبت بصفوف القلعة الحمراء خلال الفترة من 91 – 94 كنت مع الفريق الأول وأشارك مع فريق 21 سنة فكان المدير الفني للفريق الأول، الإنجليزي مايكل إيفرت مقتنع بي ودفع بي في مباراة أمام السكة الحديد.

    • وهل كان من السهل التواجد رفقة الفرق الأول؟
    - بالطبع لا دعني أخبرك أني انتقلت للأهلي في وقت طاهر أبو زيد قائدًا للفريق ففكرة الحصول على فرصة للعب لم تكن سهلة.

    • هل تتذكر جيلك بالأهلي؟
    - كنت بجيل يضم هادي خشبة ووليد صلاح الدين وأحمد آيوب وغيرهم وكان الجيل الأكبر يضم محمد يوسف وياسر الريان وربيع ياسين وأسماء كبيرة جدًا.

    • من كان يُساعدك في الأهلي على التسجيل؟
    - كان هناك لاعبين جيدين بالفعل مثل هادي خشبة ووليد صلاح.

    • تواجدت في المنتخب قبل الانتقال للأهلي.. حدثنا عن هذه الفترة؟
    - بالفعل انضممت لصفوف منتخب الشباب منذ تواجدي في نادي الجزيرة فكنت أؤدي بصورة جيدة وأراد محمود الجوهري وكذلك محسن صالح ضمي في أكثر من فترة ولكن لم أكن محظوظًا والإصابة عطلتني.

    • كان لك ظهورًا مميزًا في كأس العالم للشباب 91 بالبرتغال
    - الحمدلله ظهرت بصورة جيدة جدًا وسجلت هدفًا فور مشاركتي ومع أول لمسة بمرمى كوت ديفوار ثم سجلت هدفًا في مرمى ترينداد وتوباغو أُختير كأفضل هدف في البطولة وتحدث عنه رئيس الاتحاد الدولي للعبة الذي كان متواجدًا في المباراة.

    • لم تمرر الكرة واعتمدت على نفسك ثم خادعت المرمى بسهولة.. لا يبدو أنه الأول لك بهذه الطريقة؟
    - الهدف كان جميلًا ولم يكن الأول لي بهذه الطريقة ولكن دعني أوضح لك أنني حينما كنت أشارك بقميص المنتخب كنت أضع في ذهني أنني لازلت ألعب فريق خماسي يواجه خماسي أخر لألعب بارتياحية أكبر فلم يكن هناك ضغطًا جماهيريًا علينا ونحن في صفوف الجزيرة.
    -
    - حينما وصلتني الكرة على خط المرمى وراوغت المدافع الجميع أعتقد أنني سأممرها للاعبي فريقي ولكني شهدت وضعية حارس المرمى فباغته بالهدف.

    • وهل تألقك في كأس العالم للشباب جلب لك عروضًا أوروبية؟
    - بالطبع جائتني فرصة للاحتراف بصوف فنادي ستاندر لياج البلجيكي.
    - ولكن دعني أوضح لك الأمر حينما سافرت للبرتغال كنت المفروض أن أخضع أنا ولاعبين آخرين لامتحانات ولكن بعض مفاوضات مع وزير الرياضة حينها تم اعتباري متغيب عن الامتحانات لذا حينما جاء العرض كان لدي امتحانات أيضًا وتغيبي عنها سيمنعني من مواصلة تعليمي فاستمريت بالأهلي.

    • هل تشعر أنك اتخذت القرار الصحيح حينها؟
    - أقول أحيانًا كنت سأحترف وأنا في مطلع عامي العشرين وربما كانت تغيرت حياتي 360 درجة ولكن في النهاية كل شيء نصيب.

    • نعود مرة أخرى للأهلي.. حدثنا عن الفترات المميزة لك؟
    - مع فريق 21 أتذكر أننا فزنا في ثلاث مباريات برباعيتين ثم بهدفين في المباراة الأخيرة وكنت أنا صاحب الـ 10 أهداف حينها وكنت أتواجد مع الفريق الأول.

    • ولماذا رحلت عن الأهلي؟
    - كان هناك مشكلة بيني وبين أنور سلامة فكان أحد أقاربي مشجعًا كبيرًا للنادي وكان يُهاجمه من المدرجات فوقت اختيار قائمة الفريق للموسم الجديد كان هناك لجنة فنية وكانت الحيرة بيني وبين اللاعب أحمد عبد الفتاح الذي عمل مؤخرًا مع طارق يحيى في الجهاز الفني لبتروجت فاختارني أثنين من اللجنة ومثلهما رشحوا أحمد عبد الفتاح وفي النهاية انضم هو ووصلتني عروضًا بعدها ولكن انضممت لصفوف الصيد.

    • ولماذا الصيد؟
    - تحدث معي حازم الهواري وكان لدي العديد من الأصدقاء في النادي وانضممت لصفوفهم وصعدت بهم من الدرجة الثانية إلى الأولى ولكن حظي كان سيئًا.

    • لماذا؟
    - في مباراة الصيد والقناة بكأس مصر في أحد الكرات ثبتت قدمي في الأرض وأًصبت وتعالجت في مصر ولكنني أنهيت علاقتي بالكرة وقتها في عام 1997 رغم العروض التي كانت تصلني بعد شفائي ولكنني كنت أتخذت القرار.

    • وماذا بعد الكرة؟
    - لم أكن "متأسس" بصورة صحيحة فالإصابة أوقفتني وأنا في عمر الـ 25 أو 26 واتجهت للعمل في الأمم المتحدة لمدة 10 سنوات ثم عدت منذ عامين للعمل في مجال التحليل الرياضي وأُسس شركة للتسويق الرياضي.

    • حينما تشاهد المحترفين المصريين ومشاركة المنتخب في كأس العالم.. كيف يكون شعورك؟
    - أسعد عامة حينما تتذكرني الناس بهدفي ومشاركتي مع المنتخب ولكن الإصابة أوقفتني.
    - دعني أخبرك أن هدفي الذي أُختير الأفضل في كأس العالم للشباب لسبب ما اختفى من تسجيلاتي وبالصدفة وأنا أجلس مع زميلي بقناة أون سبورت عادل سعد أخبرني أنه بإمكانه إمدادي بفيديوهات أهدافي ومن ضمنها فيديو هدفي في كأس العالم.

    - وبخصوص شعوري كنت أرى أن حياتي في الكرة كانت ممكن تكون أفضل وأطول ولكن الحمدلله كل شيء في النهاية نصيب.

    • من هو اللاعب الذي كنت تتمنى أن تكون مثله وأنت صغيرًا؟
    - أحب جمال عبد الحميد جدًا فكان هدافًا مميزًا ويسجل برأسه وكذلك كنت أحب محمود الخطيب وطاهر أبو زيد.
    - وأرى أن محمد صلاح وطاهر أبو زيد وحازم إمام من أعظم اللاعبين في مصر.

    • وعالميًا من اللاعبين المفضلين لك؟
    - أحب الظاهرة رونالدو فأراه أفضل لاعب في تاريخ الكرة وبالطبع لاخلاف على قمية ميسي وكريستيانو رونالدو.

    - شكرًا لك وبالتوفيق في خطواتك المقبلة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان