أوزيل "المنبوذ".. هل يستمع الألماني لنصيحة النني للهروب من مقصلة إيمري؟

03:34 م الأحد 13 أكتوبر 2019
أوزيل "المنبوذ".. هل يستمع الألماني لنصيحة النني للهروب من مقصلة إيمري؟

مسعود أوزيل

كتبت- منة عمر:

"لا يصلح حتى للعب في الفريق الرديف".. تصريح مسبق نقلته مجلة كيكر الألمانية على لسان المدرب أوناي إيمري المدير الفني لفريق آرسنال بشأن حالة لاعبه مسعود أوزيل.

يبدو أن مسعود أوزيل اقترب من كتابة السطر الأخير في مشواره الكروي بقميص أرسنال الإنجليزي، فاللاعب الألماني بات على مشارف الخروج من ملعب الإمارات خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، فعند سؤال إيمري عن أوزيل، كان جوابه حاسمًا حيث قال: "عندما أقرر إبعاده عن التشكيلة، فذلك لأنني أعتقد أن الآخرين أحقّ باللعب". والحل؟ "عليه العمل على نفسه" لتحسين مستواه.

علاقة متوترة

علاقة أوزيل مع مدربه إيمري ليست على مايرام، كذلك إدارة النادي، وبات استمراره ضمن صفوف الجانرز يمثل خطرًا على مستقبل الفريق اللندني بحسب ما أكدته التقارير الإنجليزية التي ألمحت إلى أن حكاية الألماني شارفت على النهاية، بعدما فقد مكانه الأساسي في ناديه، وحاجة الأخير للتخلص منه لتوفير الأموال اللازمة لتجديد دماء الفريق.

أوزيل بدأ مسيرته كلاعب كرة قدم باللعب في صفوف فرق الشباب بألمانيا من بينها فريق شالكه حتى تم تصعيده إلى صفوف الفريق الأول موسم 2007/2006، ثم انتقل للعب في فيردر بريمن ومنها انتقل إلى ريال مدريد الإسباني ثم أرسنال الإنجليزي.

تألق مع مورينيو

مع قدوم مورينيو في صيف 2010، طلب المدرب البرتغالي التعاقد مع مسعود أوزيل، وكان له ما أراد وتم استقطاب اللاعب الألماني إلى ملعب برنابيو وأصبح أحد الأعمدة الرئيسية في كتيبة مورينيو.

رحيل مورينيو، كان بمثابة ضربة قاصمة لأوزيل الذي دخل ووالده (وكيل أعماله في ذلك الحين) في محادثات مع الإدارة بشأن تمديد التعاقد، لكن الخلافات نشأت بينهما ودخل مسعود تحت مقصلة فلورينتينو بيريز رئيس النادي الملكي وقرر بيعه عام 2013 لينتقل إلى آرسنال.

5 مواسم قضاها أوزيل في ملعب الإمارات تحت قيادة المدرب الفرنسي آرسين فينجر، لمع نجمه خلالها وكان ضمن الركائز الأساسية للجانرز قبل قدوم إيمري.

محاولات للتخلص مع أوزيل

تولى إيمري القيادة الفنية لأرسنال مطلع الموسم الماضي بعد رحيل فينجر، وشارك اللاعب الألماني في 35 مباراة بمختلف البطولات، سجل 6 أهداف وصنع 3.

وخاض أوزيل مباراة واحدة هذا الموسم بالدوري الإنجليزي الممتاز، وتم استبعاده من التشكيلة الأساسية من قبل إيمري.

حاولت إدارة الجانرز التخلص مع بعض اللاعبين خلال فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة إلا أن خروج أوزيل لم يكن سهلًا لعدة أسباب كان أبرزها راتب اللاعب الألماني الذي يصعب على بعض الأندية دفعه (يتقاضى 350 ألف جنيه استرليني اسبوعيًا)، بجانب رغبة اللاعب في الاستمرار بلندن وإنهاء عقده في صيف 2021.

إدارة الجانرز حددت مبلغًا قليلًا لصفقات الصيف الماضي (45 مليون جنيه استرليني) وكانت تأمل في رفع ميزانية الصفقات ببيع بعض اللاعبين لتدعيم صفوف الفريق قبل انطلاق منافسات الموسم الحالي وهو ما لم يحدث بالشكل المثالي للنادي.

وبحسب ما ذكرته صحيفة "صن" البريطانية في تقريرها أوائل العام الجاري، فإن أوزيل تقاضى خلال آخر 12 شهرًا، نصف قيمة الميزانية التي وضعتها إدارة آرسنال للمدرب أوناي إيمري، من أجل إبرام صفقات في حالة عدم التأهل لدوري أبطال أوروبا.

نصيحة النني

المصري محمد النني كان ضمن قائمة الراحلين عن صفوف آرسنال هذا الموسم، وبالفعل تمت إعارة اللاعب إلى صفوف بشكتاش التركي قبل نهاية فترة الميركاتو الصيفي.

وسرعان ما تأقلم النني مع فريقه الجديد ووجه نصيحة لزميله الألماني بالموافقة على الانضمام إلى صفوف الفريق التركي.

بعض التقارير أشارت إلى أن وكيل أعمال النجم الألماني -ذو الأصول التركية- بدأ بالفعل التواصل مع نادي فنربخشه التركي، لترتيب انتقال أوزيل في فترة الانتقالات الشتوية على سبيل الإعارة.. فهل سيستمع أوزيل للنصيحة؟

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 155507

    عدد المصابين

  • 122291

    عدد المتعافين

  • 8527

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 94869153

    عدد المصابين

  • 67688983

    عدد المتعافين

  • 2028894

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي