عراقي يشجع الجزائر على أرض مصر.. سفيان: "أمنيتي التلويح بعلم بلادي داخل ستاد القاهرة"

06:23 م الجمعة 19 يوليه 2019

برعاية

ZED

كتب - عبدالله عويس:
ليلة انطلاق المباراة النهائية لبطولة كأس الأمم الأفريقية؛ رغب سفيان مجيد في حضور المباراة، لكن بعلم بلاده، وحين لم يجد واحدا في أقرب المحال إليه، أخبره خياط مصري بقدرته على تجهيز واحد له، فالطالب العراقي الذي يدرس الطب في مصر، تمنى رفع علم بلاده داخل مدرجات ستاد القاهرة، ضمن أعلام أخرى لوح بها مشجعون أثناء المباريات.

حين انطلقت مباريات كأس الأمم الأفريقية، كان انحياز سفيان مجيد إلى مصر واضحا، لم يفكر طالب الطب كثيرًا حول أي منتخب سيشجع، فالدولة التي يدرس بها منذ عام هي الأولى، وبخروج مصر؛ قرر العراقي -الذي جاء بمنحة دراسية- تشجيع الجزائر: "بحثت عن علم عراقي فلم أجده لضيق الوقت، في النهاية أخبرني خياط مصري أنه سيوفر لي واحدًا". اشترى الخياط علمًا مصرياً، ثم وضع فوقه قماشا أخضر دون عليه عبارة الله أكبر، وبالتالي صار العلم المصري عراقياً: "هو شغل دماغه كما تقولون بالمصري، واشتريته بـ150 جنيه".

ترك سفيان أسرته في بغداد، له أخت وأخان ووالد ووالدة ينتظرون عودته بعد أيام: "الدراسة حين تنتهي سأعود لقضاء الإجازة في العراق". كان حزن الشاب لخروج مصر مبكرًا من بطولة كأس الأمم الأفريقية كبيرًا، لكنه يأمل أن تحقق الجزائر اللقب هذه المرة، وأمام ستاد القاهرة، حيث مباراة الجزائر والسنغال، كان الكثيرون من مشجعي الجزائر يلتقطون صورًا مع سفيان: "سأكون سعيدًا حين ألوح بعلم بلادي في ستاد القاهرة".

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 154620

    عدد المصابين

  • 121792

    عدد المتعافين

  • 8473

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 94052636

    عدد المصابين

  • 67196627

    عدد المتعافين

  • 2012662

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي