إعلان

من بينها وزارة التضامن الاجتماعي.. كيف تأثرت صفحات كبرى بعطل فيسبوك؟

07:59 م الثلاثاء 05 أكتوبر 2021
من بينها وزارة التضامن الاجتماعي.. كيف تأثرت صفحات كبرى بعطل فيسبوك؟

فيسبوك

كتب- محمد مهدي:

مع حلول السادسة مساءا واجه عصام شاهين، مدير إدارة مواقع التواصل الاجتماعي بوزارة التضامن الاجتماعي، صعوبة في نشر تقرير مصور على صفحة الوزارة الرسمية على فيسبوك قبل أن يكتشف وجود أزمة عالمية في المنصات التابعة للشركة العملاقة "في الأول افتكرنا إنها مشكلة في الإنترنت، لكن بعدها فوجئنا بأنها مشكلة عامة، وبالتالي مستحيل نشر شغلنا" يقولها عصام بينما يسرد لمصراوي التجربة الصعبة.

كانت تطبيقات التواصل الاجتماعي المملوكة لشركة فيسبوك (فيسبوك - إنستجرام - واتساب) توقفت بشكل مفاجئ على نطاق واسع عالميًا، وهو ما تسبب في عدم قدرة المستخدمين على التفاعل أو النشر أو تسجيل الدخول إلى حساباتهم، وهو ما دفع الشركة العملاقة إلى الاعتذار عبر تويتر عن العطل العالمي مؤكدة أنها تعمل على إعادة الأمور إلى طبيعتها في أسرع وقت ممكن.

انقطاع التواصل مع الجمهور

وزارة التضامن الاجتماعي أطلقت في اليوم السابق لأزمة السوشيال ميديا مجموعة من الخدمات للمواطنين، من بينها المرحلة الثانية من منظومة بطاقات الخدمات المتكاملة للأشخاص ذوي الإعاقة "وحققنا أرقام كبيرة، وصلنا لأكتر من نص مليون شخص و150 ألف مشاهدة للفيديوهات وآلاف التعليقات على منشوراتنا" لكن الأمور اختلفت تماما بعد 24 ساعة بسقوط فيسبوك في غياهب الأعطال "مقدرناش نستكمل الترويج للخدمات الجديدة، انتهى التواصل بينا والجمهور لساعات طويلة، والبدايل مكنتش بقدر طموحنا".



لم ينتظر شاهين ورفاقه كثيرا من أجل الاتجاه إلى موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" كحل مؤقت لما يدور في أروقة "السوشيال ميديا"، غير أن النتائج لم تكن مرضية "مقدرناش نوصل لنفس المردود على المحتوى اللي بنقدمه لأن الجمهور الأكبر المستهدف لينا متواجد على فيسبوك"، لدى الوزارة حساب على المنصة المتخصصة في التغريدات يبلغ عدد متابعيه نحو 60 ألف شخص، لكنه لا يقارن بفيسبوك حيث يصل عدد المتابعين إلى أكثر من مليون مستخدم.

توقف تام أصاب خطة النشر التي جرى إعدادها لصفحة وزارة التضامن الاجتماعي على فيسبوك "محتوى مكتوب ومرئي هيتم نشره كل نص ساعة، لكن كل حاجة وقفت" كان من المفترض تغطية فعالية أُقيمت تحت رعاية الوزارة وهي إطلاق حملة "بالوعى مصر بتتغير للأفضل" في قرى حياة كريمة داخل أربعة محافظات بالوجه القبلي "سواء كلمات المسؤولين وتصريحات الشخصيات العامة من الحضور دا محصلش بسبب المشكلة التقنية.

توجيه من الوزيرة

ظل شاهين على أهبة الاستعداد مع فريقه في انتظار عودة منصات فيسبوك للعمل من جديد بعد توجيه من الدكتور نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي بضرورة التواصل السريع مع المواطنين عقب استرجاع المنصة للحياة مرة ثانية، لذلك بقى الفريق لمتابعة العمل رغم تأخر الوقت" نشرنا بكثافة الرسايل اللي كنا هنقدمها على مدار اليوم، استكملنا كل الإجراءات اللي وقفت وبدأنا في الرد سريعا على استفسارات الجمهور" متمنيا عدم التعرض لتلك المشكلة في الآونة القادمة.

لم يكن الأمر مختلف مع علي السيد-اسم مستعار- مسؤول النشر في واحدة من الصفحات الشهيرة على فيسبوك "الترافيك (حجم المتابعة) وقع طبعا، لأن المنصة عندي وأغلب المواقع بتعتمد على جمهور الفيسبوك"، في لحظات انهارت مؤشرات المتابعة ومعها حجم الإنجازات اليومية التي تحصدها الصفحة ومن خلالها تجلب الإعلانات "حاجة زي كدا هتسبب خساير كبيرة لأي مكان بيعتمد على ترافيك السوشيال ميديا"، وجد السيد نفسه في معضلة غير متوقعة ولم يعايش مثلها منذ عمله في هذا المجال.

طبيعة خاصة لتويتر

هل يستسلم السيد ويحصل على راحة من عمله لعدة ساعات نظرا للأوضاع الصعبة؟ لم يفعل ذلك، قام مع فريق النشر بعمل اجتماعات مكثفة هاتفيا وعبر موقع تيليجرام "لأن أزمة الواتساب قطعت التواصل بينا لفترة لحد ما نزلنا التيليجرام" وأجمعت الآراء على مواصلة نشر المحتوى الخاص بهم على منصة تويتر "لكن لازم نعيد صياغة كل المنشورات بشكل مختلفة لأن تويتر له قدر محدد في عدد الحروف والصور ومدة الفيديوهات" اندفع الآلاف إلى موقع التغريدات الشهير لكن "الترافيك" لم يتحسن كثيرا "زاد التفاعل عليه لكن فيسبوك يكسب طبعا".

بعد منتصف الليل ظهرت منصات فيسبوك من جديد، انتعاشة تدفقت في قلوب مستخدمي السوشيال ميديا ومعها رامي وفريقه "رجعنا نشتغل تاني عشان نعوض فترة التوقف" أعلنت الشركة الكبرى عن إصلاح العطُل واستعادة المنصة لحيويتها بكامل طاقتها "مختلف معاهم، أعتقد إن الأمور متصلحتش بنسبة 100 %، الأرقام اللي قدامي هي اللي بتحكم" التفاعل قليل على الصفحة التي يقوم بإدارتها "ودا راجع للمشكلة بتاعت فيسبوك".

حلول طريفة

لجأت عدد من الصفحات الخاصة بالمشاهير إلى حلول طريفة نظرا لتعذر التواصل مع الجمهور على فيسبوك من بينها صفحة الفنان الكبير محمد هنيدي حيث قام المسؤولون عنها بالتواجد على تويتر وإطلاق منشورات كوميدية مثل تعليم الوافدين الجدد على الموقع بطريقة التعامل الأمثل معه "للناس اللي لسه جايه تويتر، اسمها تويتة مش بوست.. واسمه ريتويت مش شير، واسمه حساب مش صفحة".

كما نشرت صفحة الفنان الكوميدي الشهير العديد من "الكوميكس" والصور الساخرة من فيسبوك وانستجرام مؤكدة أن "تويتر يحكم" فضلا عن نشر فيديو من أحد الأفلام الشهيرة للنجم الكبير تعليقا على أزمة العطل لكن سرعان ما عاد الهدوء إلى تويتر في نهاية اليوم بعد رجوع المستخدمين إلى قواعدهم الأولى عقب إعلان مارك زوكربيرغ انتهاء الكارثة.

أفضل 8 هواتف بسعر أقل من 5000 جنيه

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي