بعد تغريدة "ساويرس".. "25 يناير" على طريق الـ5 مليون والعلاج بالمجان

02:17 م الخميس 16 مايو 2019
بعد تغريدة "ساويرس".. "25 يناير" على طريق الـ5 مليون والعلاج بالمجان

المهندس نجيب ساويرس

كتب- محمد زكريا:

مع بداية شهر رمضان، دشن الكاتب الصحفي محمد الجارحي، صاحب فكرة مستشفى 25 يناير، "هاشتاج" على وسائل التواصل الاجتماعي، سماه "سند الخير"، ويهدف جمع تبرعات بقيمة 5 مليون جنيه خلال شهر رمضان، ليعلن رجل الأعمال المهندس نجيب ساويرس تبرعه بمقدار يعادل ما تجمعه المستشفى خلال الحملة حتى تكتمل الأموال المستهدفة.

مستشفى 25 يناير، هي مؤسسة خيرية، خاضعة لإشراف وزارة التضامن الأجتماعي ومشهرة برقم 796 لسنة 2017، وتهدف العلاج بالمجان، في مقرها بمحافظة الشرقية.

صورة 0

يقول محمد الجارحي، رئيس مجلس الأمناء ومؤسس المشروع، في حديثه لمصراوي، إن حملة "سند الخير"، تقوم فكرتها على قيام كل مشارك في "الهاشتاج" بالإشارة لصديق له على وسائل التواصل الاجتماعي، مما يزيد عدد الداعمين للحملة، ويعطي لها زخما، يساعد في جمع قيمة التبرع المستهدف خلال شهر رمضان.

صورة 1

ولأن وسائل التواصل الاجتماعي، هي نافذة المستشفى الأولى لجمع التبرعات، يرى الجارحي في مبادرة ساويرس كبير الأثر على حملته، ليس فقط لقراره التبرع بشكل مباشر، ولكن أيضا لتشجيعه الآخرين على التبرع، "ده في ناس كتبت أنها هتتبرع عشان تغرمه".. يقول الجارحي ضاحكا.

صورة 2

مع قرب اكتمال بناء وتجهيز المستشفى، تم وضع خطة تتمثل في إنجاز عدد من الأعمال خلال شهر رمضان، والتي يُجمع لها الـ5 مليون، وهي كما جاءت على صفحة المستشفى الرسمية:

صورة 3

في حال نجحت الحملة في جمع التبرع المطلوب، ومن ثم اكتمال الأعمال المستهدفة في رمضان، يتبقى للمستشفى استكمال بعض من تجهيزات طبية، وتوفير مبلغ يفي بمصاريف الإدارة والتشغيل الأولية، حتى يتم افتتاح المستشفى واستقبال المرضى للعلاج بالمجان، خلال عام 2019، كما يخطط الجارحي ويصرح به لمصراوي.

يطمح الجارحي أن تكون 25 يناير، أكبر مستشفى في الشرقية تقدم العلاج بالمجان، فيما ينظر إلى ما هو أبعد من ذلك، إذ يتمنى أن يفتتح "مصنع 25 يناير" و"مدرسة 25 يناير"، حتى يُكمل ما يسميه ثالوث التنمية؛ "صحة وتعليم وتشغيل".. بدأ حلمه هذا منذ أن قامت بمصر ثورة في عام 2011، ولا يزال يسعى لتحقيقه.

إعلان

إعلان

إعلان