"فارس" مصاب بمتلازمة داون طلب تهنئته فتلقى مئات العروض والهدايا

04:20 م الثلاثاء 27 يونيو 2017
"فارس" مصاب بمتلازمة داون طلب تهنئته فتلقى مئات العروض والهدايا

فارس الشمري

كتبت – نانيس البيلي

1

تغريدة خاطفة، في صباح أول أيام عيد الفطر، كتبها "فارس الشمري" المصاب بمتلازمة داون، قائلاً ببراءته "أنا من ذوي الاحتياجات الخاصة، ممكن تقولون لي عيدك مبارك عشان أشاركم الفرحة"، لتخطف التدوينة قلوب المغردين ويشاركه الآلاف فرحته بعبارات تشيد بزينته للعيد وروحه الجميلة، وتتخطى تغريدته 56 ألف تعليق و63 ألف رتويت في ثالث أيام العيد، كما انهالت عليه مئات العروض والهدايا من أشخاص عاديين ومحلات وماركات شهيرة بالعالم العربي.

2

"عيدت عليهم بالصدفة" يقول "الشمري" ابن الـ18 عامًا والذي يدرس بإحدى المدارس النموذجية لذوي الاحتياجات الخاصة بمدينة الكويت، ويضيف لـ"مصراوي": فعلت ذلك دون ترتيب مسبق، والفكرة طرأت لي بينما كنت جالسا بمنزل خالي، مشيرا إلى أنه بعد تبادل التهاني مع خاله طلب الشاب الصغير منه كتابة التدوينة ونشرها عبر حسابه بـ"تويتر" ليشاركه آخرون بالعيد ويشعر بالفرحة.

3

ردود فعل كثيرة انهالت على الشاب الكويتي، بعد نشر تدوينته، كما قدمت له عروضًا وهدايا مختلفة من كبريات الماركات والشركات العربية ومن أفراد عاديين، منها دعوات سفر، وجبات غذائية في أفخر المطاعم، وهواتف محمولة، وقضاء عطلة في منتجعات سياحية، وتذاكر حضور مباريات رياضية، ليرد عليهم بتغريدة أخرى "أحبكم وفرحتوني والله" ويقوم بتغيير صورته الشخصية إلى صورة حديثة له يوم العيد مرتديًا الجلباب والغترة الخليجي.

فارس الشمري: كتبت التدوينة بالصدفة.. وانزعجت ممن وصفوني بالنصب واللعب على عاطفة الناس

على الرغم من امتلاك "الشمري" حسابات بجميع مواقع التواصل الاجتماعي وأنه نشط بموقع "تويتر" إلا أنه لأول مرة ينشر تدوينة يطلب مشاركته بالاحتفال بالعيد "أول مرة أسوي كذا واستأنست فعلاً"، ويضيف أنه لم يتوقع ردود الأفعال والتفاعل الكبير معه "ما قصروا جميعًا، وأهم ما عندي إنهم شاركوني هالفرحة بمشاعرهم الحلوة مو بالهدايا".

يعبر الشاب الكويتي عن سعادته بمعظم التدوينات التي شاركه الآلاف بها "كل التويتات ضحكتني وفرحتني"، غير أنه أبدى انزعاجه ممن وصفوه بالخداع والنصب واللعب على عاطفة الناس "أكثر تغريدة زعلتني إنهم يقولون عني مخادع وإني شخص عادي سارق صور ويقولون نصاب عشان استغل عاطفه الناس".

4

يقول "الشمري" إنه تأكد من حقيقة عدد كبير من العروض والهدايا التي قدمت له، حيث تواصل معه الأفراد والمؤسسات عبر الهاتف وبرسائل "الواتساب" وأنه سيستلمها عقب عيد الفطر، ويضيف أنه سيقسم وقته بمساعدة والده لقبول أغلب تلك العروض التي تتعلق بدعوات سفر ووجبات غذائية بمطاعم.

ارتفع عدد متابعيه من 200 متابع إلى 11 ألفا.. وتغريدته تخطت 56 ألف تعليق

في العيد فقط، قفز عدد متابعي "الشمري" من 200 متابع فقط إلى أكثر من 11 ألفا، وعبر الشاب عن سعادته من التفاعل الكبير معه قائلا إنه أحب كل العروض التي قدمت له "الصراحة كل شي حبيته وما قصروا معي من تذاكر سفر ومن عطورات وتليفونات، استأنست وفرحت فيها"، ويضيف أن التعليقات كانت مبهجة "وحتى الكومنتات تفتح النفس، حبيت الكومنتات ماقصروا بصراحة".

5

ووجه الشاب الكويتي المصاب بمتلازمة داون، رسالة للمتفاعلين مع تدوينته قائلاً "بالنسبة للتعليقات الحلوة مشكورين وما قصروا، بس بالنسبة للي يهاجمونني ما أرد ولا أكبر الموضوع بس أقرأ وأطلع الله يسامحهم ويهديهم يارب"، وعن ردود فعل أهله وأصدقائه بعد نشره التدوينة، يقول "الشمري" إنهم فخورون به ويشعرون بسعادة كبيرة لفرحه ومشاركة الآلاف فرحته بالعيد "كلهم فخورين فيني وفرحين بلي سويته".

7

إعلان

إعلان