عيد تحرير سيناء: مظاهرات "مزاج الدولة" تحت حراسة الأمن (تقرير)

11:38 م الإثنين 25 أبريل 2016

كتب - محمد شعبان:
تصوير – علاء القصاص:

اعتاد المصريون على الاحتفال بذكرى تحرير سيناء، طقوس لم تتغير طوال 33 عامًا، خاصة أن هذا اليوم يوم عطلة رسمية، فيتبادل الوزراء ورؤساء الأحزاب التهنئة، وتنهال برقيات التهنئة على قصر الرئاسة، ويتم وضع إكليل من الزهور على قبر الجندي المجهول بقيادات الجيش الأربع، بينما يستغله المواطنين في الخروج للمتنزهات، وزيارة الأهل والأصدقاء، أو البقاء في المنازل لمشاهدة الأفلام التي تجسد بطولات القوات المسلحة في تحرير تراب "أرض الفيروز" الغالية.

وفي 2016، تغير المشهد، واختلفت الطقوس، حيث شاءت الأقدار أن يسبق موعد الاحتفال بهذه الذكرى، تصاعد الأصوات الرافضة اتفاقية إعادة ترسيم الحدود البحرية مع السعودية، وإعلان تبعية جزيريتي تيران وصنافير للملكة.

منذ أيام قليلة، خرج المئات إلى الشوارع بمختلف المحافظات، لإعلان رفضهم الكامل لتلك الاتفاقية، والتمسك بتبعية الجزيرتين لمصر، وحدثت وقتها بعض المناوشات بين الأمن والمتظاهرين.

ودعت قوى مدنية معارضة للتظاهر، اليوم الاثنين، لرفض اتفاقية إعادة ترسيم الحدود بين مصر والمملكة العربية السعودية، وإعلان تبعية جزيرتي تيران وصنافير للملكة.

الداخلية
"لا تهاون مع من يفكر في تعكير صفو الأمن، وستتصدى بمنتهى الحزم والحسم لأي أعمال يمكن أن تخل بالأمن العام".. أصدرت وزارة الداخلية، أمس، بيانًا صحفيًا أكدت خلاله تصديها لمثيري الشغب والخارجين عن القانون خلال احتفالات الذكرى الـ34 لتحرير سيناء.

وتحول البيان إلى واقع عملي ملموس، حيث ألقت قوات الأمن بمختلف المحافظة على مئات المشاركين بالتظاهرات المناهضة للاتفاقية إعادة ترسيم الحدود البحرية مع السعودية، وإعلان تبعية جزيريتي تيران وصنافير للملكة.

وشهدت محافظتا القاهرة والجيزة، العدد الأكبر من المقبوض عليهم بعدة مسيرات، ووقعت اشتباكات بين قوات الأمن "فض الشغب" والمشاركين في تلك التظاهرات.

في القاهرة، ألقت قوات الأمن القبض على العشرات بمحيط ميادين التحرير وطلعت حرب ورمسيس، وبمحيط نقابة الصحفيين بشارع عبد الخالق ثروت بوسط العاصمة.

وفي الجيزة، ألقت قوات الأمن القبض على قرابة 85 شخصًا من المشاركين بمسيرات احتجاجية بمناطق الدقي والعجوزة وناهيا، وتمكنت من تفريق بعض المسيرات بواسطة قنابل الغاز المسيلة للدموع، وطلقات الخرطوش "أحيانًا".

وشهد مركز أبو حماد بالشرقية، مناوشات طفيفة بين الأمن وعناصر جماعة الإخوان، انتهت بتفريق المسيرة الإخوانية، والقبض على 5 عناصر من المشاركين بالمسيرات.

الشرطة والصحفيين
منعت قوات الشرطة المتمركزة بمحيط نقابة الصحفيين، عددًا من أعضاء نقابة الصحفيين من الوصول لمقر النقابة بشارع عبد الخالق ثروت.

ورصدت غرفة عمليات الصحفيين، احتجاز 12 صحفيًا بقسم شرطة الدقي، مطالبة وزارة الداخلية وبسرعة الإفراج عن الزملاء الذين لازالوا قيد الحبس.

واستنكر خالد البلشي، رئيس لجنة الحريات بنقابة الصحفيين، قيام قوات الأمن بالقبض على عدد من الصحفيين، مؤكدًا أنه تم منعه من دخول قسم الدقي.

وقال "البلشي"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "مانشيت" المُذاع على قناة "أون تي في"، ويقدمه الإعلامي جابر القرموطي، إن تواصل مع اللواء أحمد حجازي، مدير أمن الجيزة، وأرسل له قائمة بأسماء الصحفيين المقبوض عليهم، للإفراج عنهم.

وأضاف رئيس لجنة الحريات بنقابة الصحفيين، أن هناك حملة عنيفة على نقابة الصحفيين، وحصار بشكل غريب لها، متهمًا بعض مؤيدي الرئيس عبد الفتاح السيسي بمحاولة اقتحام النقابة.

الفيسبوك بدل البطاقة
أفاد شهود عيان، بأن قوات الأمن قامت باستيقاف عدد كبير من المواطنين، بمحيط ميدان التحرير ووسط العاصمة، وعدة مناطق بالجيزة، وتفتيش هواتفهم المحمولة وخاصة تطبيقي "واتس آب وفيسبوك".

وأضاف الشهود لـ"مصراوي"، أن قوات الأمن تقوم بطلب الاطلاع على الهواتف المحمولة، وتفتش الصور والحسابات الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، وفحص إذا ما كان يحوي صور أو منشورات تحريضية من عدمه.

وأشار الشهود إلى أن عدد من المارة تعرضوا للاحتجاز؛ بسبب وجود جمل تحريضية أو صور على هاتفهم، إلا أنهم لم يتسنى لهم معرفة مصيرهم، سواء بإخلاء سبيلهم أو اقتيادهم إلى مقار شرطية.

أعلام السعودية
رفع عدد من المشاركين في احتفالات ذكرى تحرير سيناء بميدان طلعت حرب بوسط القاهرة، أعلام المملكة العربية السعودية، إلى جوار صور الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وعلق الإعلامي الساخر باسم يوسف في تدوينه له على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، قائلًا: "احتلال فعلًا".

كما سخر الفنان محمد هنيدي، من تلك الواقعة، وكتب في تغريدة له بصفحته الشخصية بموقع "تويتر": "هنزل أرفع علم رواندا تشيك".

الأغاني والرقص
توافد عشرات المواطنين على ميادين الجمهورية؛ للاحتفال بذكر تحرير سيناء، ورفع المشاركون أعلام مصر وصور الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وفي ميدان مصطفى محمود بالمهندسين، رقص المواطنون على أغاني (تسلم الأيادي، بشرة خير، هنحب مين غيرها) إضافة إلى المهرجانات بدلاً من الأغاني الوطنية المعتادة (يا حبيبتي يا مصر، بالأحضان، مصر هي أمي).

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 94752

    عدد المصابين

  • 45569

    عدد المتعافين

  • 4912

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 18603271

    عدد المصابين

  • 11806659

    عدد المتعافين

  • 701253

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان