استطلاع: 87 % من الأتراك متشائمون ويرون الاقتصاد التركي يسقط للهاوية

06:25 م الإثنين 02 نوفمبر 2020
 استطلاع: 87 % من الأتراك متشائمون ويرون الاقتصاد التركي يسقط للهاوية

أردوغان

أنقرة - (أ ش أ):
كشف استطلاع جديد للرأي، أن غالبية الأتراك متشائمون من السياسات الاقتصادية التي تنتهجها حكومة بلادهم، برئاسة رجب طيب أردوغان ، أجرى الاستطلاع الذي ظهرت نتائجه اليوم مركز أبحاث "متربول" خلال شهر أكتوبر، وعرض موقع "تركيا الآن" مقتطفات من فحواه، حيث تناول الاستطلاع أوضاع الاقتصاد وصلاحيات المحكمة الدستورية والمستشفيات والمعارضة.
وركز الاستطلاع على الاقتصاد التركي بشكل أكبر، وأفاد بأن 78.1 % من المشاركين يعتقدون أن الاقتصاد في طريقه نحو الهاوية.
وقال 60.2 % ممن تم استطلاع آرائهم إن «مسار الاقتصاد التركي سيئ بسبب سياسات الحكومة الفاشلة»، وأكد 45.9 % أن السبب في تدهور الاقتصاد نظام الدولة الرئاسي، وأشار 45 % منهم إلى عدم كفاءة الإدارة الاقتصادية، فيما رأى 22.7 % من المشاركين في الاستطلاع أن أسباب سوء الوضع الاقتصادي معاداة تركيا لكثير من دول العالم.
وعن حالة المستشفيات والطرق والجسور، كشف 63.5 % من المشاركين عن احتياجها للتأميم، و22.4 % قالوا «لا ينبغي مصادرتها»، وترك 14 % السؤال دون إجابة.
ولم يتوقع 36.9 % من المشاركين في الاستطلاع نجاح المعارضة في إصلاح الوضع الاقتصادي، ورأى 54.7 % من المشاركين أن المعارضة تفتقر إلى الكوادر لتحسين الاقتصاد.
وعن صلاحيات المحكمة الدستورية، قال 64.2 % إنه لا يجوز تقييد صلاحيات المحكمة الدستورية بأي حال من الأحوال، وأكد 22.6 % على ضرورة تقييدها.
توازيا مع ذلك .. انتقد المتحدث الرسمي باسم حزب الشعب الجمهوري المعارض، فايق أوزتراك، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بسبب تركه هموم إزمير المنكوبة جانبًا، وتجوله في المحافظات لإلقاء خطابات انتخابية، وقال أوزتراك - في كلمة له خلال مؤتمر المجلس الأعلى لإدارة الحزب، اليوم /الاثنين/ - في إشارة إلى أردوغان، "ترك مشاكل الأمة جانبًا وألقى خطابًا انتخابيًا في المحافظات، علاوة على ذلك، تُعزف وتدق الموسيقى بينما أطفالنا تحت الأنقاض! أمتنا شاهدة على هذا النفاق".
وأردف: «مَن جمع وأنفق 35 مليون دولار من ضرائب الزلازل؟! من أكثر الأمور التي تم إهمالها في فترة السيد أردوغان هي أعمال التحسين والتطوير في المناطق التي تتعرض للزلازل، لكن أردوغان خرج منذ يومين ليحكي عن ملاحم النجاح التي يقول إنه حققها في الاقتصاد!».
يُذكر أن الرئيس التركي، أردوغان، ناشد أمس الأحد، مواطني مدينة سامسون التركية، بأن يصوتوا لحزب العدالة والتنمية خلال الانتخابات الرئاسية المقبلة في 2023، بينما تعيش تركيا هذه الأيام مأساة بعد وقوع زلزال عنيف في مدينة إزمير، تبعته مئات الهزات الارتدادية، ما أسفر عن سقوط عشرات المباني ووفاة ما يزيد عن 90 شخصًا وإصابة المئات حتى الآن، فضلًا عن وجود العشرات العالقين تحت الأنقاض.

هذا المحتوى من

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
931

إصابات اليوم

68

وفيات اليوم

531

متعافون اليوم

355767

إجمالي الإصابات

20305

إجمالي الوفيات

295434

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي