العاصمة الفنزويلية تعاني من نقص البنزين مع اشتداد العقوبات الأمريكية

02:58 م السبت 18 مايو 2019
العاصمة الفنزويلية تعاني من نقص البنزين مع اشتداد العقوبات الأمريكية

فنزويلا

كاراكاس - (د ب أ):

يشعر السائقون في فنزويلا مجددا بأثر العقوبات الأمريكية في الوقت الذي يستمر فيه نقص البنزين في البلاد العاصمة كاراكاس لليوم الثاني على التوالي.

واصطف المئات من السيارات في طوابير طويلة للتزود بالبنزين في بعض محطات البنزين التي ينفد منها الوقود سريعا.

وذكرت وكالة أنباء بلومبرج أن نقص الوقود أصبح أمرا شائعا في الريف الفنزويلي فيما قطعت العقوبات الأمريكية الواردات الأمريكية من البنزين ، ولكنه لم يصل إلى العاصمة إلا اليوم.

لم تتمكن شركة "بيتروليوس دي فنزويلا إس إيه" للنفط المملوكة للدولة من تعويض هذا النقص،نظرا لانها اصيبت بالشلل تراجع إنتاج النفط الخام الذي أدى إلى إغلاق أربعة من أصل خمسة معامل تكرير في البلاد.

وتعمل محطاتها المتبقية بنسبة 14 بالمئة من طاقتها، وهو أدنى معدل في عامين على الأقل.

يشار إلى أن فنزويلا تعاني منذ فترة طويلة من أزمة اقتصادية جراء عقوبات تفرضها عليها الولايات المتحدة التي تساند خوان جوايدو زعيم المعارضة الذي اعلن نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد في صراعه على السلطة مع الرئيس المنتخب نيكولاس مادورو.

إعلان

إعلان

إعلان