• "الجولان سورية".. العالم يرفض قرار ترامب

    09:57 م الإثنين 25 مارس 2019
    "الجولان سورية".. العالم يرفض قرار ترامب

    ترامب

    كتب - هشام عبد الخالق:

    اعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الإثنين، بسيادة الاحتلال الإسرائيلي على هضبة الجولان السورية المحتلة، في تحدٍ صارخ للقوانين الدولية وقرارات الأمم المتحدة، ومثيرًا عاصفة من الانتقادات من الدول العربية والمنظمات الدولية.

    ويأتي إعلان ترامب الاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان، في الوقت الذي تشن فيه طائرات الاحتلال الإسرائيلي، هجمات على أهداف في غزة، نتج عنها تدمير مكتب رئيس حركة حماس إسماعيل هنية غرب قطاع غزة.

    وفور الإعلان الأمريكي، والتوقيع على قرار الاعتراف بالجولان ضمن السيادة الإسرائيلية، في حضور رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، سارعت عدة دول ومنظمات دولية إلى إدانة القرار، والتأكيد على أن الجولان أرض سورية عربية محتلة، ونستعرض في التقرير التالي هذه الدول.

    سوريا

    اعتبرت وزارة الخارجية السورية، الإثنين، أن الاعتراف الأمريكي بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان المحتلة، اعتداء صارخ على سيادة ووحدة الأراضي السورية.

    وأكد مصدر بوزارة الخارجية السورية، بحسب وكالة "سانا" السورية، أن القرار الأمريكي "يأتي تجسيدًا للتحالف العضوي بين الولايات المتحدة وإسرائيل في العداء المستحكم للأمة العربية ويجعل من الولايات المتحدة العدو الرئيسي للعرب من خلال الدعم اللامحدود والحماية التي تقدمها الإدارات الأمريكية المتعاقبة للكيان الإسرائيلي الغاصب".

    روسيا

    اعتبر وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، الإثنين، أن الاعتراف الأمريكي بسيادة دولة الاحتلال الإسرائيلي على الجولان السورية انتهاك للقانون الدولي.

    تركيا

    وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، قال إن الولايات المتحدة تجاهلت مرة أخرى القانون الدولي، وإن قرار الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان السوري، لن يشرعن أبدًا الاحتلال الإسرائيلي له.

    لبنان

    قال وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل، إن الإعلان الرئاسي الأمريكي بخصوص أحقية إسرائيل بضم هضبة الجولان السوري، أمر مدان ويخالف كل قواعد القانون الدولي، ويقوض أي جهد للوصول إلى السلام العادل.

    الأردن

    أوضح الأردن، اليوم الإثنين، أن موقفه ثابت وواضح في رفض قرار إسرائيل ضم الجولان المحتل، وأن الأردن يرفض أي قرار يعترف بهذا الضم ويعتبره لاشرعيا وسيزيد التوتر في المنطقة.

    وأكدت الخارجية الأردنية، أن هذا الضم لا يغير حقيقة أن الجولان أرض سورية محتلة، ويجب إنهاء احتلالها حتى يتحقق السلام الشامل والدائم، وفقا لقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.

    العراق

    اعتبر العراق، اليوم الإثنين، الجولان أرضًا سورية أصيلة لا بد من إرجاعها للسيادة السورية كاملة، وقال وزير الخارجية: "العراق يرفض ضم الجولان إلى الكيان الصهيوني تحت أي مبرر".

    فلسطين

    عبّرت الرئاسة الفلسطينية، مساء الإثنين، عن رفضها الشديد، واستنكارها لسلسلة القرارات المخالفة للقانون الدولي وللشرعية الدولية الصادرة من قبل الإدارة الأمريكية،

    وأكدت الرئاسة أن السيادة لا تقررها إسرائيل أو الولايات المتحدة الأمريكية مهما طال أمد الاحتلال.

    الاتحاد الأوروبي

    أوضح الاتحاد الأوروبي، اليوم الإثنين، أن موقفه من هضبة الجولان لم يتغير، وقال في بيان: "الاتحاد لا يعترف بسيادة إسرائيل على الأراضي التي تحتلها منذ 1967 بما فيها مرتفعات الجولان".

    الأمم المتحدة

    قالت الأمم المتحدة، اليوم الإثنين، إن موقفها من هضبة الجولان السورية المحتلة لم يتغير، وتابع بيان الأمم المتحدة، أن سياسة الأمم المتحدة بشأن الجولان واضحة في قرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

    الجامعة العربية

    وصف أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، الإعلان الذي صدر اليوم الإثنين عن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان، بأنه إعلان باطلٌ شكلاً وموضوعاً، ويعكس حالة من الخروج على القانون الدولي.

    وأضاف أبو الغيط في بيانه، أن هذا الإعلان الأمريكي لا يغير من وضعية الجولان القانونية شيئاً.

    إعلان

    إعلان

    إعلان