• مسؤول فلسطيني: إسرائيل تعمل على تقسيم المسجد الأقصى أو هدمه

    01:18 م الأربعاء 20 فبراير 2019
    مسؤول فلسطيني: إسرائيل تعمل على تقسيم المسجد الأقصى أو هدمه

    باحة المسجد الأقصى

    رام الله - (د ب أ):
    اتهم مسؤول فلسطيني إسرائيل اليوم الأربعاء بالعمل على تقسيم المسجد الأقصى في شرق القدس زمانيا أو مكانيا أو هدمه وإزالته من الوجود.

    وحذر وزير شؤون القدس في حكومة تصريف الأعمال الفلسطينية عدنان الحسيني خلال مؤتمر صحفي في مدينة رام الله، من واقع بالغ الخطورة في المسجد الأقصى "بسبب انتهاكات إسرائيل" ضده.

    وقال الحسيني إن "ممارسات إسرائيل في السنوات الثلاث الأخيرة إلى اليوم هي التخطيط لترتيبات واستراتيجية إسرائيلية للوصول للأقصى إما مشاركة فيه أو إزالته".

    وأضاف أن "إجراءات الاحتلال الإسرائيلي الأمنية والتشديدات في محيطه والطرق المؤدية إليه تدل على مساعي الاحتلال للسيطرة على الأقصى زمانيا ومكانيا".

    وشهد المسجد الأقصى اليومين الماضيين توترا مع تصاعد دخول جماعات يهودية إلى باحاته وقرار الشرطة الإسرائيلية وضع سلاسل على "باب الرحمة" المؤدي إلى المسجد والمغلق منذ عام 2003 وهو ما قوبل باعتراض فلسطيني.

    وأكد الحسيني إن باب الرحمة "جزءٌ أساسي من مكونات المسجد الأقصى ويقع في الثلث الشمالي وهناك حصار على المنطقة وحضور كبير للمستوطنين ويقيمون شعائر دينية، وهذا مرفوض".

    وكانت الرئاسة الفلسطينية أدانت الليلة الماضية، الاقتحامات الإسرائيلية المتواصلة للمسجد الأقصى و"الاعتداءات" المستمرة على المصلين والمرابطين فيه.

    وقالت الرئاسة في بيان "إن هذه الممارسات تندرج في إطار سياسة إسرائيلية ممنهجة للضغط على الشعب الفلسطيني وقيادته في محاولة فاشلة لثنيها عن التمسك بالثوابت الوطنية، ولرفضها صفقة القرن" الأمريكية.

    وحذرت الرئاسة من التداعيات الخطيرة لاستمرار هذه الممارسات الإسرائيلية "ما ينذر بتدهور الأوضاع ويجر المنطقة الى صراع ديني لا يحمد عقباه".

    إعلان

    إعلان

    إعلان