المرصد السوري: ارتفاع حصيلة قتلى تفجيري إدلب إلى 17 شخصًا

07:52 م الإثنين 18 فبراير 2019
المرصد السوري: ارتفاع حصيلة قتلى تفجيري إدلب إلى 17 شخصًا

5030567881523303184

دمشق/بيروت (د ب أ)

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض، اليوم الإثنين، ارتفاع حصيلة قتلى التفجيرين اللذين وقعا في مدينة إدلب الواقعة شمال غرب سوريا، إلى 17 شخصا.

وأضاف رامي عبد الرحمن، مدير المرصد السوري الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له، أن هناك عشرة مدنيين، من بينهم أربعة أطفال، قتلوا في هذا الهجوم.

وتابع مدير المرصد قائلا إنه لم يتم حتى الآن تحديد هوية ثلاثة قتلى آخرين.

واستطرد عبد الرحمن قائلا: إن "51 شخصا قد أصيبوا في الهجومين اللذين استهدفا وسط إدلب السورية".

وأفاد ناشط سوري كان يتواجد بالقرب من موقع الحادث في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) بوقوع انفجار لسيارتين مفخختين، حيث وقع الانفجار الثاني عند وصول سيارات الإسعاف لإجلاء المصابين.

وأضاف الناشط، الذي طلب عدم الكشف عن هويته "الانفجار الثاني رفع عدد الضحايا، بسبب وقوعه مع بدء تجمع الناس وسيارات الإسعاف عند موقع الانفجار".

ويأتي هذا الانفجار بعد أيام من دعوة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لتركيا وايران، بالمساعدة في "التدمير الكامل" لوكر "الإرهابيين" في منطقة إدلب الخاضعة لسيطرة المعارضة السورية والواقعة شمال غرب البلاد.

من ناحية أخرى، قال المرصد السوري إن المدفعية السورية قصفت عدة مناطق في ريف إدلب الجنوبي، ما أسفر عن مقتل طفل وجرح عدة أشخاص.

وتشهد مدينة إدلب، التي تسيطر عليها هيئة تحرير الشام وفصائل من الجيش السوري الحر، انفجارات متتالية تستهدف مقرات عسكرية وأخرى تحصل في أحياء المدينة.

وكانت موسكو قد أبرمت اتفاقا لوقف إطلاق النار مع أنقرة العام الماضي لمنع شن هجوم من جانب القوات الحكومية السورية على إدلب.

وتدعم روسيا وإيران حكومة الرئيس السوري بشار الأسد في الحرب الأهلية المتعددة الأطراف في البلاد.

إعلان

إعلان

إعلان