الرئيس اللبناني يُبدي ارتياحه لاجتماع مجموعة الدعم الدولية

01:22 م الإثنين 09 ديسمبر 2019
الرئيس اللبناني يُبدي ارتياحه لاجتماع مجموعة الدعم الدولية

ميشال عون

بيروت- (د ب أ):

أبدى الرئيس اللبناني العماد ميشال عون ارتياحه لانعقاد اجتماع مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان في باريس بعد غد الأربعاء، متمنيا أن تسفر عنه نتائج عملية، وذلك وسط استمرار الاحتجاجات الشعبية.

جاء هذا خلال لقاء عون بالمنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيتش، بحسب بيان صادر عن رئاسة الجمهورية اللبنانية اليوم الاثنين.

وأعرب عون عن شكره للاهتمام الذي أبدته فرنسا و"المبادرة إلى الدعوة بالتنسيق مع الأمم المتحدة".

وأبلغ عون المنسق الأممي أن " لبنان سيحضر الاجتماع بوفد رسمي"، متمنيا أن "تسفر عنه نتائج تترجم عمليًا، خصوصا في الظروف الاقتصادية الدقيقة التي تمر بها البلاد".

من جانبه، عرض كوبيتش على عون الترتيبات المتخذة لانعقاد الاجتماع، معتبرا أن "الاجتماع سيكون بمثابة إشارة قوية لالتزام دول مجموعة العمل مع لبنان".

وتواصلت في لبنان الاحتجاجات اليوم ولليوم الـ 54 على التوالي للمطالبة بتشكيل حكومة بعيدة عن المحاصصة السياسية.

وكان عون قد أرجأ الليلة الماضية الاستشارات النيابية الملزمة، التي كان من المقرر أن تنطلق اليوم للاتفاق على شخصية لتشكيل الحكومة القادمة، إلى يوم الاثنين المقبل، بعد إعلان المرشح لتولي المنصب المهندس سمير الخطيب اعتذاره عن عدم الاستمرار في الترشح.

إعلان

إعلان