• فلسطين: إغلاق مكتب منظمة التحرير في واشنطن "إعلان حرب على جهود السلام"

    01:28 م الإثنين 10 سبتمبر 2018
    فلسطين: إغلاق مكتب منظمة التحرير في واشنطن "إعلان حرب على جهود السلام"

    المتحدث باسم حكومة الوفاق الفلسطينية يوسف المحمود

    رام الله - (د ب أ):

    اعتبرت حكومة الوفاق الفلسطينية اليوم الاثنين قرار الولايات المتحدة الأمريكية بإغلاق مكتب منظمة التحرير في واشنطن "إعلان حرب على جهود إرساء أسس السلام في المنطقة".

    وقال المتحدث باسم الحكومة يوسف المحمود في بيان صحفي إن القرار الأمريكي "ضوء أخضر للاحتلال الإسرائيلي في الاستمرار بتنفيذ سياساته الدموية والتهجيرية والاستيطانية ضد الشعب الفلسطيني وأرضه".

    وأعرب المحمود عن الأسف إزاء القرار الأمريكي، مشيرا إلى أن اسرائيل التي يتحدث عنها (بيان الإغلاق الأمريكي) ويصفها بالحليف والصديق "تعرف اليوم في كل أنحاء العالم على أنها آخر احتلال في التاريخ".

    وقال "عليه فإن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تعلن باسم أمريكا بأنها حليف وصديق لآخر احتلال في التاريخ، وهي تدعم كافة سياساته السوداء التي يمارسها ضد الشعب الفلسطيني وأرضه في تحد سافر لكافة الأعراف والقوانين والمواثيق الدولية".

    وجدد المتحدث التأكيد على أن "مثل هذا النهج في السياسة الأمريكية هو نهج خاطئ ومعاد للشعب الفلسطيني وقضيته ولن يستطيع إجباره وقيادته على القبول بمثل هذه الصيغ التصفوية التي تحلم بها وتلهث وراء سراب تطبيقها إدارة ترامب".

    واعتبر أن "الجهد الأمريكي في هذا الإطار لن يخلّف سوى مزيد من التوتر والقلق في كل أرجاء المنطقة"، مطالبا "العالم الحر والحي بالوقوف في وجه هذه السياسات الاستعمارية الجديدة".

    وفي وقت سابق ، أعلن أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات أن الإدارة الأمريكية أبلغتهم بإغلاق مكتب المنظمة في واشنطن، معتبرا ذلك "دليلا على انغماس واشنطن الأعمى مع الاحتلال الإسرائيلي عبر فرض منطق القوة والبلطجة والابتزاز".

    وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية ذكرت أن إدارة الرئيس دونالد ترامب تعتزم إعلان إغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن اليوم لمنع الجهود الفلسطينية الرامية إلى دفع المحكمة الجنائية الدولية لإجراء تحقيق بشأن ممارسات إسرائيل.

    إعلان

    إعلان

    إعلان