• من هو أول زعيم يلتقي رئيس الوزراء الإثيوبي الجديد؟

    09:08 ص الأحد 22 أبريل 2018
    من هو أول زعيم يلتقي رئيس الوزراء الإثيوبي الجديد؟

    رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد

    كتبت- رنا أسامة:

    أجرى رئيس الوزراء الإثيوبي الجديد، أبي أحمد، محادثات مع الرئيس السوداني عمر البشير، أمس السبت، على هامش منتدى تانا رفيع المستوى حول الأمن في أفريقيا، المنعقد في مدينة "بحردار" الإثيوبية.

    ويُعد هذا اللقاء الأول الذي يُجريه أبي أحمد مع رئيس دولة، بعد أيام من تقلّده منصبه رئيسًا للحكومة الإثيوبية، خلفًا لرئيس الوزراء السابق هايلي ماريام ديسالين.

    كان مجلس النواب الإثيوبي قد صادق في جلسة استثنائية، 2 أبريل الجاري، بالإجماع، على تعيين أبي أحمد رئيسًا جديدًا للوزراء، خلفًا لهايلي ماريام ديسالين، الذي استقال من رئاسة الائتلاف الحاكم والحكومة، في 15 فبراير الماضي.

    وأعرب أبي أحمد، خلال اللقاء، عن تقديره العميق لاستجابة البشير للمشاركة في المنتدى. فيما أكّد الرئيس السوداني على متانة وأزلية العلاقات بين الخرطوم وأديس أبابا وحرصه على تطويرها في المجالات كافة.

    وقال وزير الخارجية الإثيوبي، ورقيني قبيو، إن البشير أول رئيس على المستويين الدولي والإقليمي يلتقي أبي أحمد، مما يؤكد متانة وعمق علاقات البلدين، حسبما أورد موقع "سدوان تريبيون".

    ووصف اللقاء بالتاريخي والأخوي، مُعتبرًا أنه محطة مهمة في تعزيز علاقات البلدين. وأضاف: "الرئيسان أكدا أهمية العمل معًا يدًا بيد على المستوى الثنائي وتحت مظلة الإيقاد".

    وبحسب تقارير سودانية، بحث الجانبان العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، واتفقا على أهمية تعزيز العلاقات الاقتصادية والإسراع في تنفيذ الاتفاقات الموقعة بين البلدين.

    وفيما يتعلق بالقضايا الإقليمية، ذكر "سودان تريبيون" أن الجانبين أكدا أهمية استقرار منطقة القرن الأفريقي وإنهاء الصراع في جنوب السودان من خلال المفاوضات التي ترعاها الهيئة الحكومية لتنمية شرق أفريقيا (إيجاد)، كما أكّدا دعم استقرار الصومال ومحاربة الجماعات الإرهابية في منطقة القرن الأفريقي.

    ونقل الموقع السوداني عن مصادر وصفها بأنها "دبلوماسية" أن المباحثات تطرقت إلى آخر التطورات التي وصلت إليها مفاوضات سد النهضة الأخيرة بالخرطوم، دون أن تقدم مزيدًا من التفاصيل.

    وانطلقت، أمس السبت، أعمال منتدى "تانا" السابع للسلم والأمن في أفريقيا، تحت شعار "ملكية أفريقيا لأحكام السلام والأمن، فضلاً عن تمويل وإصلاح الاتحاد الأفريقي"، في مدينة بحردار الإثيوبية، ويستمر لمدة يومين.

    يشارك في المنتدى الرئيس السوداني عمر البشير، ورئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد، والرئيس النيجيري الأسبق أوليجتون أوباسانجو، وأمين عام الأمم المتحدة الأسبق كوفي عنان، ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي محمد.

    يشار إلى أن منتدى "تانا" تم تأسيسه عام 2009، بهدف تنفيذ "إعلان طرابلس" الصادر عن القمة الأفريقية الاستثنائية التي عُقدت في العام نفسه وخصصت للنزاعات في القارة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان