ماتيس: محادثات السلام بين أطراف حرب اليمن قد تبدأ مطلع ديسمبر

11:48 م الأربعاء 21 نوفمبر 2018
ماتيس: محادثات السلام بين أطراف حرب اليمن قد تبدأ مطلع ديسمبر

وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس

القاهرة - مصراوي

قال وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، الأربعاء، إن محادثات السلام بين الأطراف اليمينية المتقاتلة في اليمن ستعقد على الأرجح في مطلع ديسمبر المقبل في العاصمة السويدية ستوكهولم.

وأضاف بحسب وكالة رويترز أنه من "المحتمل للغاية" أن نجد الحوثيين والحكومة المعترف بها دوليًا برئاسة عبدربه منصور هادي يجريان محادثات في السويد في مطلع ديسمبر.

وتابع أيضًا أن محاولة إجراء محادثات السلام في سبتمبر الماضي، فشلت بسبب عدم حضور الحوثيين بعد انتظار دام ثلاثة أيام.

وذكر ماتيس أن السعودية والإمارات أوقفتا العمليات الهجومية حول مدينة الحديدة اليمنية وأن "جبهات القتال لم تتغير في الاثنتين والسبعين ساعة الأخيرة على الرغم من بعض الاشتباكات".

وبدأ التحالف العربي بقيادة السعودية والإمارات عملية عسكرية في اليمن بهدف إعادة الرئيس المعترف به دوليًا عبدربه منصور هادي إلى السلطة، وذلك بعد سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء في عام 2015.

وبات اليمن على مقربة من أسوأ مجاعة في العالم بسبب الحرب الدائرة في السنوات الأخيرة، بحسب ما ذكرته الأمم المتحدة.

وصرح وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد آل نهيان، بأن المحادثات في السويد "قد لا تكون الجولة النهائية من المفاوضات لكن نأمل أن تكون أساسا لمفاوضات أكثر جدية من طرف الحوثي".

وفي حديثه لسكاي نيوز أضاف أن القضية اليمنية أو أي قضية في العالم يجب أن تحل على طاولة المفاوضات، مضيفًا أن "تحالف دعم الشرعية في اليمن يعمل بجهد منذ اليوم الأول على إنعاش الحوار السياسي اليمني".

وشدد "بن زايد" على أن الحل السياسي في اليمن "يحتاج إطارا يمنيا مدعوما من دول الإقليم ومن الأمم المتحدة"، لافتًا إلى أن الإمارات تدعم جهود الأمم المتحدة في اليمن وتعتقد أن المبعوث الدولي يقوم بجهد بارز.

إعلان

إعلان

إعلان