• ليبرمان: العقوبات الأمريكية على إيران تقلص قدرتها على تمويل الإرهاب

    02:02 ص الإثنين 22 أكتوبر 2018
    ليبرمان: العقوبات الأمريكية على إيران تقلص قدرتها على تمويل الإرهاب

    ليبرمان

    تل أبيب (د ب أ)

    قال وزير الدفاع الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان، مساء الأحد، إن الحزمة الثانية من العقوبات الأمريكية التي من المقرر تطبيقها في الرابع من نوفمبر المقبل لن تمنع إيران من الحصول على قنبلة نووية، لكنها ستضغط على النظام وتقلل بشكل كبير من قدرته على تمويل الإرهاب الإقليمي، مشيرًا إلى أن نظام نظام آيات الله سوف يسقط.

    وفي كلمة في معهد القدس للدراسات الاستراتيجية، أوضح ليبرمان أن "الحزمة الأولى من العقوبات الأمريكية كان لها تأثير كبير على إيران" مما تسبب في "التضخم وخفض الاستثمارات الأجنبية"، بحسب صحيفة "جيروزاليم بوست".

    وأضاف "لذا، سيكون للحزمة الثانية من العقوبات تأثير أكبر على إيران... حقيقة أن إيران لن تكون قادرة على تمويل الإرهاب أمر حاسم وسيؤثر سلباً على حزب الله وحماس والوكلاء في اليمن والوكلاء في العراق".

    ومع ذلك، أعرب ليبرمان عن اعتقاده أن إيران قد اتخذت قرارًا سياسيًا بالحصول في نهاية المطاف على سلاح نووي وأن العقوبات وحدها لا يمكنها إجبارها على تغيير رأيها ، على الرغم من أنه كان يأمل في أن تضغط على النظام داخليًا.

    ويرى وزير الدفاع أيضا أن النظام الحالي لآيات الله سوف يسقط مثل العديد من الأنظمة الشيوعية السابقة المرتبطة بالاتحاد السوفييتي، لكنه هذا قد يستغرق بعض الوقت. وفي ضوء ذلك ، قال: "نحن بحاجة إلى ردع إيران عن محاولة الحصول على قنبلة نووية وأن نكون مستعدين لجميع السيناريوهات".

    وكرر ليبرمان موقفه بأن على إسرائيل "توجيه ضربة قوية" ضد حماس لتحقيق الهدوء في غزة وأصر على إخلاء قرية خان الأحمر البدوية، مع ترك مجال للتفاوض بشأن الإخلاء.

    يشار إلى أن القادة الإسرائيليين هددوا مرارا بتوجيه ضربات لحماس على خلفية مسيرات العودة التي انطلقت في الثلاثين من شهر مارس الماضي، ويتخللها إطلاق طائرات ورقية وبالونات حارقة من قطاع غزة على إسرائيل، واشتباكات بين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية أودت بحياة أكثر من 200 فلسطيني وإصابة أكثر من عشرين ألف آخرين.

    إعلان

    إعلان

    إعلان