فصائل الجيش السوري الحر ترفض تهجير سكان أحياء جنوب دمشق

01:30 م الأربعاء 13 سبتمبر 2017
فصائل الجيش السوري الحر ترفض تهجير سكان أحياء جنوب دمشق

دمشق - (د ب أ):

رفضت فصائل الجيش السوري الحر تهجير سكان الأحياء التي تسيطر عليها جنوب العاصمة السورية دمشق.

وأعلنت ستة فصائل في بيان لها الْيَوْمَ الأربعاء تلقت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب. أ) نسخة منه "نحن الفصائل العسكرية العاملة في منطقة جنوب دمشق المحرر (بيت سحم، وببيلا، ويلدا، والقدم) الواقع تحت سيطرة الجيش السوري الحر، نعلن رفضنا لكافة الاتفاقيات التي من شأنها التهجير القسري لقاطني منطقة جنوب دمشق".

ووقع على البيان كل من "جيش الإسلام، وجيش الأبابيل، وحركة أحرار الشام، ولواء شام الرسول، وفرقة دمشق، ولواء أكناف بيت المقدس".

وتفرض القوات الحكومية السورية والمسلحون الموالون لها حصاراً على أحياء جنوب العاصمة دمشق الأربعة منذ أواخر عام 2013، وتوفي العشرات من السكان بسبب الجوع ونقص التغذية والأدوية.

كما سقط عشرات القتلى والجرحى من المدنيين وفصائل المعارضة بسبب محاولات القوات الحكومية اقتحام تلك الأحياء، وانتهت بهدنة أبرمت بين الطرفين تم على إثرها فتح معابر إنسانية وتجارية ووقف شامل لإطلاق النار.

وسيطر فصيل مبايع لتنظيم الدولة الإسلامية ( داعش) على أجزاء من حي التضامن ومخيم اليرموك وحيي العسالي والحجر الأسود، وذلك بعد معارك عنيفة خاضها مع فصائل الجيش الحر في المنطقة بعد إبرام الهدنة مع القوات الحكومية أواخر عام 2013.

ونقلت مصادر إعلامية عن اتفاق قد يبرم بين إيران وتركيا بوساطة روسيا، وينص على إخراج مقاتلي الجيش الحر من جنوب دمشق وتسليمها لإيران مقابل أن تدخل تركيا إلى إدلب.

إعلان

إعلان

إعلان