• رئيس السكك الحديدية: كان يمكن تدارك حادث محطة مصر بـ"إبرة السقوط"

    03:32 م الإثنين 04 مارس 2019
    رئيس السكك الحديدية: كان يمكن تدارك حادث محطة مصر بـ"إبرة السقوط"

    المهندس أشرف رسلان

    كتب- أحمد علي:

    قال المهندس أشرف رسلان رئيس الهيئة القومية لسكك حديد مصر، إن كل الآراء والاقتراحات المقدمة من اللجنة محل تقدير الهيئة، وعلى الرغم من أن هناك قصورًا وإهمالًا، ولكن بالهيئة أناسًا شرفاء ومخلصين وعلى قدر من الاحترام.

    وأضاف، أن حادث القطار كان ممكن تداركه لو تم استخدام إبرة السقوط ولكن هناك خطأ بشريًا حدث أدى إلى وقوع الحادث، دون أن يشرح ما هي إبرة السقوط.

    جاء ذلك خلال الاجتماع الأول لأعضاء لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، برئاسة النائب هشام عبدالواحد رئيس اللجنة، صباح اليوم الاثنين، الذي استهل الاجتماع بالوقوف دقيقة حدادًا على أرواح الضحايا في حادث انفجار جرّار قطار بمحطة مصر برمسيس يوم الأربعاء الماضي.

    وأضاف رسلان: "المنظومة ظلت لعقود طويلة مهملة وبدأ التطوير بها منذ تولي الرئيس السيسي في عام ٢٠١٤، وهناك عدة اتفاقيات تعاونًا وقروضًا لتطوير السكة الحديد منها، قرض مجري حيث عقد الدكتور محمد شاكر المكلف بتسيير أعمال وزارة النقل اجتماعا مع رئيس البنك المجري لإنهاء بعض العوالق والمشكلات وخلال الاسبوع القادم سينتهي الاتفاق وسيتيح توريد ١٣٠٠ عربة، وانتهت معظم الخطوات وخلال هذا الأسبوع سيكون هناك قرار بشأنه.

    كما أن هناك قرضًا بمبلغ ٥٧٠ مليون دولار مع كندا لتوريد ١٠٠ جرّار وتأهيل ٨١ جرّارًا وصيانة الـ١٨١ جرّار وسيتم إنهاء إجراءاتها خلال الأيام المقبلة".

    وقال إنه جرى الانتهاء من تطوير ٤ أبراج علي خط الوجه البحري كما أنه سيتم تطوير عدد من الأبراج على خط الوجه القبلي منها برج أبوقرقاص ومغاغة.

    وفِي حال الانتهاء منها يقلل تدخل العامل البشري في منظومة التشغيل.

    وقال إن أغلب العاملين الـ٤٩ ألفًا تبع الهيئة لديهم أمراض السكر والضغط زي كل مصر، والكشف الطبي "شرك" - غير اللائقين طبيًا- بعض العاملين ومنهم السائقون.

    وتحدث رئيس الهيئة، منفعلًا: "أنا مش عايز حد من الزملاء ملوش دعوة يتحمل المسؤولية ولما جيت أحول ناس من العاملين لعدم الملاءمة لبعض الأعمال ظهرت ضدي أعمال شغب وتجمعات وقالوا يسقط أشرف رسلان".

    إعلان

    إعلان

    إعلان