"أخذنا حقنا".. "القوى العاملة" تعلن فض إضراب 1200 مصري بإيطاليا- صور

12:17 م الجمعة 15 مارس 2019

كتب– أسامة عبدالكريم:

أعلن وزير القوي العاملة محمد سعفان، أن مكتب التمثيل العمالي التابع لوزارة القوي العاملة بالقنصلية المصرية بميلانو- إيطاليا، نجح في فض اضراب عمال شركة (Grupo Faro) لإلحاق العمالة بالمنشآت التجارية والصناعية بجميع أنحاء إيطاليا، ومن أهم تلك المنشآت محلات (ZARA) الشهيرة.

وذكرت الوزارة في بيان لها، أن العمالة المصرية تعتبر العمود الفقري لتلك الشركة، حيث يصل عددهم 1600 عامل منهم 80% مصريين، وحصلوا علي مزايا برفع أجورهم وتعويضات لساعات العمل عن 5 سنوات سابقة.

وقال هيثم سعد الدين المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوي العاملة، إن أبعاد المشكلة راجعة لقيام السلطات الإيطالية بالتفتيش على إدارة الشركة Grupo Faro، حيث اتضح لها أن وضع العمالة غير سليم من ناحية أجر ساعة العمل والدرجة الوظيفية، وأنه ينبغي تسوية وضعهم بأثر رجعي، مما دفع العمال بالإضراب على مستوى إيطاليا مطالبين بحقوقهم".

وأضاف المستشار العمالي، أن وزير القوي العاملة محمد سعفان والسفير إيهاب أبو سريع القنصل العام بميلانو وجها مكتب التمثيل العمالي باستدعاء صاحب الشركة ويدعي "روبرتو" وبحث المشكلة للتوصل لنقطة التقاء وحل وسط.

وأكد أنه جرى عرض تسوية تتضمن رفع أجر ساعة العمل للقدامى من العاملين إلى 7.30 يورو بدلا من 6.5 يورو، وللجدد إلى 6.8 يورو بدلا من 6.5 يورو، ورفع الدرجة الوظيفية للعمال كل حسب أقدميته إلى الدرجة الرابعة.

وأشار إلى أنه جرى الاتفاق على حصول العامل على 3 آلاف يورو عن كل سنة شغل خلال الـ5 سنوات الأخيرة كفرق ساعة العمل من 6.50 إلى 7.30 يورو بإجمالي 15 ألف يورو يتم دفعهم للعمال على ثلاث دفعات، بالإضافة إلى 1000 يورو عن كل سنة شغل بعد السنة الخامسة، وفض الإضراب والإبقاء على علاقة العمل وتحرير عقود جديدة.

وأكد البيان، أنه "جرى عقد اجتماع برموز من العمالة من معظم المدن الإيطالية في مقر الشركة في مدينة المنزه وإبداء النصح والمشورة للعمالة وطرح ما توصلنا إليه من اتفاق مع إدارة الشركة واستجاب معظم العمال في معظم المدن الإيطالية وتم فض الأضراب، ورفع العمال لافتة أخذنا حقنا في وجود المستشار العمالي وأعلنوا العودة للعمل".

من جانبهم، وجه العمال المصريون الشكر لوزير القوي العاملة وقنصل مصر في ميلانو ومكتب التمثيل العمالي على الجهد الذي قام به بحصولهم على هذه الزيارة والحفاظ على عقودهم واستمرارهم في العمل.

إعلان

إعلان

إعلان