مرتضى منصور: "أنا مليش أفلام وعايز الدستور يتلغي من الجلدة للجلدة"

03:54 م الأربعاء 13 فبراير 2019
مرتضى منصور: "أنا مليش أفلام وعايز الدستور يتلغي من الجلدة للجلدة"

النائب مرتضى منصور

كتبت- ميرا إبراهيم:

قال النائب مرتضى منصور، عضو مجلس النواب، إنه من أوائل النواب الذين رفضوا دستور 2014، إبان انطلاق الدورة البرلمانية الحالية في 2016، كونه يتضمن العديد للمواد المفخخة: "أنا عايز الدستور ده يتلغي من الجلدة للجلدة".

جاء ذلك في الجلسة العامة للبرلمان، الأربعاء؛ لمناقشة تقرير اللجنة العامة عن مبدأ تعديل بعض مواد الدستور بناء على طلب مُقدم من (155) عضوًا (أكثر من خُمس أعضاء المجلس)، والذي انتهت بالموافقة بالأغلبية المقرره قانونا، حيث من المنتظر أن يأخذ تصويتا نداءًا بالاسم من أجل الموافقة والإحالة للجنة التشريعية والدستورية لكتابه تقريرها بشأنه خلال 60 يوما، بجلسة الخميس

وأوضح منصور، أن الدستور الحالي متضمن تضارب بين السلطات، مشيرا إلى أن التعديلات المقدمة بها إيجابيات كثيرة خاصة فيما يتعلق بالمرأة وتمثيلها النيابي ودورها الظاهر في ثورة 1919 و30 يونيو، ليصفق النواب له تصفيقًا حادًا، خاصة السيدات ليعقب رئيس المجلس بقوله: "أرجوكم متستفزوش الرجال بسبب كونة المرأة"، ليواصل مرتضى منصور حديثه ضاحكا: "أنا مليش أفلام.. أنا مليش أفلام".

وأكد مرتضي منصور على، أن السيدات لها دور كبير ودائما ما تكون فى طوابير الانتخابات وهم الذين يصنعون الديمقراطية فى مصر، مشيدا أيضا بالتعديلات الجديدة على مهام القضاء العسكري، وأيضا ما تطرق بشأن السلطة القضائية وتشكيل مجلس أعلى: "مع احترامي لوزير العدل.. وهو سلطة تنفيذية مش ينفع يرأس رئيس محكمة النقض".

وطالب منصور أيضا بعودة وزير الإعلام مرة أخرى؛ للعمل مع نقابة الصحفيين والإعلاميين، خاصة أن الهيئات لا تؤدي الدور المنوط بها.​

إعلان

إعلان

إعلان