​برلماني يكشف مصير تمثال "بائع العرقسوس" بعد اختفائه

10:28 م الأربعاء 19 سبتمبر 2018
​برلماني يكشف مصير تمثال "بائع العرقسوس" بعد اختفائه

تمثال بائع العرقسوس

كتبت – سحر عزام:

قال النائب محمد الكرامي، عضو مجلس النواب، إن تمثال "بائع العرقسوس" والذي اختفى من ميدان البورصة بالإسكندرية ليس أثريا وتضرر وسقط نتيجة تأثره بالأمطار الغزيرة التي سقطت عام 2015.

وأضاف "الكرامي" خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "آخر النهار" المذاع على قناة "النهار"، الأربعاء، أن التمثال تم إيداعه في قسم شرطة مينا البصل، وكلية الفنون الجميلة جامعة الإسكندرية ستشيد تمثالا جديدا لميدان البورصة يرمز للوضع التاريخي للميدان والذي أطلق عليه هذا الأسم نسبة إلى مبنى بورصة القطن.

وتابع، أن التمثال سيتم الانتهاء منه خلال شهرين، مع تطوير وتجديد لميدان البورصة.

تداول نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" صورا تظهر اختفاء تمثال بائع العرقسوس الشهير من ميدان البورصة بمنطقة مينا البصل غربي الإسكندرية، فيما لم يتبق منه سوى القدمين بجوار تمثال آخر للمرأة المصرية.

إعلان

إعلان

إعلان