إعلان

صور| "أهرامات من قشر اللب".. لماذا دخلت "تعليم القاهرة" موسوعة جينيس؟

12:55 م الخميس 04 أكتوبر 2018

كتب- محمد نصار:

أعلنت مديرية التربية والتعليم بمحافظة القاهرة، منذ أيام عن دخولها موسوعة جينيس للأرقام القياسية وذلك بسبب استخدام نوى البلح وقشر اللب واللب الأسود.

وكشف مصدر بالمديرية، عن تفاصيل الحصول على هذه الجائزة، والتي تمت عن طريق تصميم عدد من الأعمال الفنية والمجسمات من خلال استخدام نوى البلح وقشر اللب، وذلك لأنها أطعمة يتناولها الشعب المصري بكثرة.

وقال المصدر، لمصراوي، اليوم الخميس، إن العمل نتاج تعاون مشترك بين معلمي وطلبة مدارس إدارة التبين (فريق المجال الصناعي بالإدارة - معلمي مدرسة عبدالمنعم واصل "الثانوية للبنات والإعدادية للبنات" - معلمي مدرسة الصلب "الإعدادية بنين، والإعدادية والثانوية بنات" -

معلمي مدرسة الشيماء الإعدادية بنات - مدرسة الطلائع الابتدائية - معلمي التعليم الفني -

معلمي مدرسة كفر العلو الإعدادية بنين

- مدرسة أسماء بنت أبي بكر الإعدادية بنات

- توجيه الحاسب الآلي بديوان الإدارة، وذلك بالتعاون أيضًا مع توجيه عام المجال الصناعي بالمديرية.

وأوضح المصدر، أنه كان لحي التبين دور بارز في الحدث، حيث اهتمت رئيسة الحي، ودعمت المشروع من خلال قياس إدارة القياس والمساحة بالحي، لأطول خط بذور في العالم، والذي تم تصميمه باستخدام نوى البلح.

وكانت مديرية التربية والتعليم بالقاهرة، أعلنت دخولها موسوعة جينيس للأرقام القياسية، بعد أن تمكن فريق المجال الصناعي بإدارة التبين التعليمية من إعداد أطول خط بذور بنوى البلح، وتنفيذ أكبر مجسم للأهرامات الثلاثة وهرم سقارة وبرج القاهرة بأحجام تصل إلى 3 أمتار باستخدام قشر اللب.

وبحسب الصحفة الرسمية، للمديرية على "فيسبوك"، دخل الابتكار، موسوعة جينيس للأرقام القياسية؛ بعد تنفيذ أطول خط بذور في العالم من "نوى البلح"، وتنفيذ مجسم الأهرامات الثلاثة وهرم سقارة وبرج القاهرة.

وقلدت موسوعة جينيس، محمد عطية وكيل أول الوزارة، مدير مديرية التربية والتعليم بالقاهرة بميدالية جينيس للأرقام القياسية وشهادة تقدير.​

سوق مصراوى

محتوي مدفوع

إعلان

El Market