طلعت: تدريب 115 ألف متدرب خلال العام الجاري باستثمارات 400 مليون جنيه

03:52 م السبت 07 نوفمبر 2020

كتب-علاء حجاج:

قال عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إن مصر تشهد نموا سريعا في مجال الابتكار الرقمي وريادة الأعمال حيث استطاعت مصر رغم ظروف جائحة كورونا الحفاظ خلال النصف الأول من العام الحالي على مركزها الأول في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في جذب أكبر عدد من الصفقات الاستثمارية في قطاع الشركات الناشئة، واحتلت المركز الثاني في حجم الاستثمارات.

وأضاف أنه تم إنشاء مراكز إبداع مصر الرقمية في 6 محافظات لتكون ملتقى لتبادل الخبرات بين الشباب وتدريبهم على مختلف تخصصات علوم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مع تنفيذ برامج تدريب لرعاية الإبداع.

ومن المقرر افتتاح اثنين أخرين في القاهرة خلال العام المقبل وهم مركز قصر السلطان حسين كامل ومركز آخر قريب من جامعة القاهرة، فيما يتم السعي نحو إنشاء مراكز أخرى في الإسكندرية وطنطا والزقازيق والاسماعيلية.

جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها خلال افتتاح فعاليات الدورة السادسة من معرض ومؤتمر "تكني سميت" الذي يعقد تحت رعاية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وينظمه الاتحاد العام للغرف التجارية في الفترة من 7-9 نوفمبر الجاري بمكتبة الإسكندرية، وفقًا لبيان من الوزارة اليوم السبت.

وحضر فعاليات الافتتاح؛ يان تيسليف سفير السويد بالقاهرة، وجانينا هيريرا قنصل عام فرنسا بالإسكندرية، وعمرو محفوظ الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا"، وإبراهيم العربي رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية والإفريقية.

وقال وزير الاتصالات إن الوزارة تستهدف خلال العام المالي الحالي تدريب أكثر من 115 ألف متدرب بكلفة إجمالية 400 مليون جنيه، وذلك بالمقارنة بعدد المتدربين في 2018 الذي بلغ نحو 4 آلاف متدرب.

وأوضح أن الوزارة تنفذ استراتيجيتها لبناء القدرات وفقا لنهج هرمي حيث يتم تنفيذ برنامج لتدريب أكثر من 20 ألف شاب بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة لتقديم برامج تدريب سريعة في مراكز الشباب لخلق وعى بأهمية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وبحسب الوزير فإنه سيتم توفير برامج أكثر تخصصا من خلال عدد من المبادرات والتي ترتكز على مصفوفة المهارات التقنية مع مهارات العمل الحر وكيفية المنافسة فيه ومن بينها مبادرة "مستقبلنا رقمي" التي تستهدف تدريب 100 ألف شاب خلال 18 شهرًا ومبادرة أخرى بالتعاون مع شركة هواوي لإتاحة التعليم الرقمي عن بُعد.

وأضاف أنه يتم إنشاء جامعة مصر المعلوماتية في مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة كأول جامعة في الشرق الأوسط وأفريقيا متخصصة في علوم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتي ستبدأ الدراسة خلال العام الدراسي المقبل وتهدف إلى تقديم درجة البكالوريوس والماجستير في كليات الذكاء الاصطناعي والهندسة، وكلية علوم الحاسب، وكلية تكنولوجيا الأعمال، وكلية الفنون الرقمية من خلال شهادات مشتركة مع كبرى الجامعات العالمية.

الجدير بالذكر أن "تكني سميت" هو حدث دولي يركز على صناعات متعددة ومجال الاستثمار وريادة الأعمال على وجه الخصوص، ويهدف إلى التأثير في مختلف المجالات ومجتمعات أصحاب الشركات الناشئة في منطقة البحر المتوسط، من خلال عرض تكنولوجيات مختلفة وسبل تطبيقها على كل صناعة.

وتهدف القمة هذا العام إلى تسليط الضوء على كيفية الاستثمار في الشركات الناشئة وتحديد الفرص الواعدة في القطاعات الاقتصادية أمام المستثمرين وصناديق الاستثمار ورأس المال المخاطر تحت رعاية الوكالة الألمانية وبمشاركة 9 دول من مجموعة مستثمري البحر المتوسط، إلى جانب مشاركة قرابة 20 صندوق استثمار

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 156397

    عدد المصابين

  • 122993

    عدد المتعافين

  • 8583

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 94869153

    عدد المصابين

  • 67688983

    عدد المتعافين

  • 2028894

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي