"إيتيدا": مركز مصر بتقرير استثمارات الشركات الناشئة يعكس نضج السوق

03:16 م الثلاثاء 14 يناير 2020
"إيتيدا": مركز مصر بتقرير استثمارات الشركات الناشئة يعكس نضج السوق

هيئة إيتيدا

كتب- علاء حجاج:

قالت هالة الجوهري الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "إيتيدا"، إن حصول مصر على المرتبة الأولى لأول مرة من حيث عدد الصفقات الاستثمارية بتقرير شركة "مانجنيت" عن الاستثمارات وصفقات التخارج بالشركات الناشئة بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2019، يؤكد أن مصر على الطريق الصحيح.

وأضافت الجوهري في بيان لها اليوم الثلاثاء، إن هذا التقرير، الصادر مؤخرا، يعكس نضج مناخ ريادة الأعمال في مصر والنمو المضطرد الذي يشهده، نتيجة توافر المهارات التكنولوجية، واتجاه الشباب المصري نحو تأسيس أعمال ريادية خاصة قائمة على حلول مبتكرة تجتذب رؤوس الأموال واهتمام المستثمرين.

وكشف تقرير لمؤسسة "مانجنيت" عن "المشروعات الناشئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لعام 2019"، عن أن العام الماضي شهد رقما قياسيا جديدا تمثل بتسجيل 564 استثمارا في شركات ناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بلغت قيمتها الإجمالية 704 ملايين دولار.

وبحسب التقرير، زاد عدد الصفقات بنسبة 31%، وارتفعت قيمة إجمالي التمويل بنسبة 12% مقارنة بعام 2018، إذا ما تم استبعاد "صفقتي التخارج من شركتي سوق وكريم".

وقال التقرير إن مصر تمثل أحد الأمثلة البارزة على تواصل تطور المنظومة في عدد من بلدان المنطقة، حيث احتلت مصر المرتبة الأولى بعدد الصفقات لأول مرة على الإطلاق، بنسبة 25% من هذه الصفقات، مع تواصل الكيانات الخاصة والحكومية إقبالها على الاستثمار في الشركات الناشئة.

وذكرت هالة الجوهري أن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري يعد من القطاعات الرائدة في الاهتمام بتأهيل الكوادر الشابة ونشر ثقافة الأعمال، حيث تحرص وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والهيئة منذ إنشائها على احتضان وتمويل الأفكار التكنولوجية المبتكرة للشباب لتحويلها إلى مشروعات تجارية ناجحة.

وطبقا للتقرير، شهد عام 2019 تمويلات بقيمة 15 مليون دولار في 5 صفقات، مما يعني أن إجمالي التمويل زاد بمعدل نمو سنوي مركب قدره 47% وزادت الصفقات بمعدل سنوي مركب نسبته 60% خلال العقد الماضي. وبعبارة أخرى، شهدت المنطقة قفزة نوعية في غضون 10 سنوات فقط.

وأوضح التقرير أن أحد المحركات الرئيسية لهذه الزيادة يتمثل في الدعم الحكومي، حيث ركزت الحكومات، على مدار السنوات القليلة الماضية، بشكل متزايد على ريادة الأعمال والشركات الناشئة من خلال إطلاق الصناديق وبرامج المطابقة والمسرعات وترخيص المشاريع الناشئة والشركات الاستثمارية وغيرها الكثير من المبادرات.

و"ماجنيت" هي إحدى الشركات الناشئة البارزة في مجال جمع وتدقيق بيانات الشركات الناشئة، من خلال متابعة ورصد عمليات الاستثمارات والاستحواذ، وتقدم تحليلا عميقا عن مناخ ريادة الأعمال والمشروعات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

إعلان

إعلان