القابضة الكيماوية تتراجع عن دمج شركتي "النصر" و"المكس" للملاحات

01:23 م الأربعاء 11 سبتمبر 2019
القابضة الكيماوية تتراجع عن دمج شركتي "النصر" و"المكس" للملاحات

عماد الدين مصطفى

كتبت- شيماء حفظي:

قال عماد الدين مصطفى، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الكيماوية، إن القابضة تراجعت عن فكرة دمج شركتي النصر للملاحات والمكس للملاحات، لاختلاف ظروفهما، وعدم جدوى عملية الدمج.

وأضاف مصطفى أنه بدلا من دمج الشركتين تخطط الشركة القابضة لتطوير كل شركة على حده.

وكانت الشركة القابضة للصناعات الكيماوية، إحدى شركات قطاع الأعمال العام، قررت إعادة دمج شركتي المكس والنصر للملاحات في 2016، لتخفيض الأعباء المالية والتسويقية والإدارية على الشركتين.

واندمجت شركتا النصر للملاحات والمكس للملاحات بموجب القرار الجمهوري رقم 117 لسنة 1961، وتم فصل الشركتين عام 2002 وفقا لقرار الجمعية العامة غير العادية للشركة وقرار اللجنة الوزارية للخصخصة.

وطبقاً لقرار الفصل تم تخصيص ملاحتي المكس وبورسعيد لشركة المكس للملاحات، فيما يقتصر نشاط شركة النصر على ملاحتي سبيكة وبرج العرب والملاحات الفرعية التابعة لها.

وقال مصطفى إن شركة النصر للملاحات، تجري حاليا عمليات تأهيل وتجهيز لملاحاتها، تمهيدًا للدخول في شراكة مع شركة المكس في مشروع مشترك.

وتتعاون شركة المكس للملاحات التابعة للقابضة، مع شركة تم اختيارها لتنفيذ مشروع استخلاص ملح البرومين وكلوريد الماغنسيوم بطريقة أكثر سلامة تهدف إلى الحفاظ على البيئة، والذي من المقرر أن يبدأ تنفيذه الشهر المقبل، على أن يتم على 3 مراحل، بحسب مصطفى.

وبحسب مصطفى، فإنه بعد الانتهاء من تأهيل ملاحات شركة النصر سيتم تنفيذ هذا المشروع بها أيضًا بالشراكة مع شركة المكس للملاحات.

إعلان

إعلان

إعلان