وزير البترول يبحث مع نوبل إنرجي الأمريكية فرص الاستثمار في مصر

02:29 م الخميس 14 مارس 2019
 وزير البترول يبحث مع نوبل إنرجي الأمريكية فرص الاستثمار في مصر

وزير البترول مع ديفيد ستوفر

كتب- مصطفى عيد:

قالت وزارة البترول، في بيان اليوم الخميس، إن الوزير طارق الملا، التقى مع ديفيد ستوفر رئيس شركة نوبل إنرجي الأمريكية، وبرنت سموليك الرئيس التنفيذي للعمليات بالشركة، لاستعراض الإجراءات المنفذة لتحويل مصر لمركز إقليمي لتجارة وتداول الغاز الطبيعي والبترول والفرص المتاحة أمام الشركات العالمية للاستثمار في مصر في البحث عن البترول والغاز خاصة مع طرح مصر لمزايدة عالمية للبحث في منطقة البحر الأحمر التي تعد منطقة بكر واعدة.

وخلال زيارته للعاصمة الأمريكية واشنطن، التقى الملا، مع ريكاردو بوليتي مدير شئون الطاقة والصناعات الاستخراجية بالبنك الدولي، لبحث أوجه التعاون الحالية بين مصر والبنك في مجال الطاقة وسبل دعم البنك لمنتدى غاز شرق المتوسط.

وقال طارق الملا، في جلسة "نهضة غاز شرق المتوسط" ضمن فعاليات ملتقى CERAWeek " سيرا ويك العالمي للطاقة المنعقد بمدينة هيوستن الأمريكية إن منطقة شرق المتوسط تعد منطقة رئيسية من مناطق إنتاج الغاز الطبيعي على مستوى العالم، حيث توفر إمدادات إضافية من الغاز للدول المستهلكة خاصة في أوروبا التي تمثل سوقا رئيسية للغاز المنتج من هذه المنطقة، مع النمو المتوقع في الطلب على الغاز في السوق الأوروبية خلال الفترة المقبلة.

وأضاف أن اكتشافات الغاز الطبيعي التي شهدتها منطقة شرق المتوسط مؤخرًا ستسهم في تعزيز العلاقات بين دول المنطقة لتحقيق الاستغلال الأمثل لموارد الغاز المكتشفة.

وأشار الملا، إلى أن ترسيم الحدود البحرية بين مصر وقبرص ساهم إيجابيًا في التعجيل بتحقيق اكتشافات الغاز وتنميتها في شرق المتوسط، ويعكس أهمية التعاون مع دول شرق المتوسط باعتباره نموذجا متميزا للتعاون الإقليمي لتحقيق المصالح والرؤى المشتركة والمنافع الاقتصادية المتبادلة.

وأضاف الوزير أن مصر تمتلك مقومات تعد ركيزة أساسية لمستقبل الغاز في منطقة شرق المتوسط، حيث تمتلك حاليا التسهيلات اللازمة لنقل الغاز الطبيعي من خطوط أنابيب ومصانع لإسالة الغاز في دمياط وادكو على ساحل البحر المتوسط.

وأوضح الملا، أن خطوط الإسالة، تتيح الإسراع ببدء الاستفادة المباشرة من غاز شرق المتوسط من خلال ربط الحقول المُكتشفة في المنطقة بالبنية التحتية والتسهيلات المصرية لنقل الغاز الطبيعي وإعادة تصديره خاصة إلى السوق الأوروبي.

وأشار الوزير إلى دعم الاتحاد الأوروبي لتوجه مصر لتكون مركزا إقليميا لتجارة وتداول الغاز الطبيعي والبترول، وأن منتدى غاز دول شرق المتوسط الذي استضافت القاهرة أولى اجتماعاته الوزارية يمثل بداية انطلاقة قوية لدعم التعاون وتحقيق المزيد من الاستفادة الاقتصادية والإسراع بوتيرة هذا المشروع.

وزير البترول مع البنك الدولي

إعلان

إعلان

إعلان