• المالية تبيع سندات بـ 4 مليارات جنيه والعائد يهبط لأقل مستوى في 9 أشهر

    05:44 م الإثنين 18 فبراير 2019
    المالية تبيع سندات بـ 4 مليارات جنيه والعائد يهبط لأقل مستوى في 9 أشهر

    وزارة المالية

    كتبت- منال المصري

    أظهرت بيانات البنك المركزي اليوم على موقعة الإلكتروني، انخفاض الفائدة بين 0.7 و0.8% على سندات الخزانة أجلي 3 و7 سنوات التي طرحها البنك نيابة عن وزارة المالية اليوم في أول عطاء لطرح سندات بالعملة المحلية بعد قرار المركزي بخفض أسعار الفائدة الخميس الماضي.

    وباعت المالية سندات خلال العطاء نحو 4.1 مليار جنيه من أصل نحو 8.2 مليار جنيه تم عرضها من المستثمرين، في حين كانت تطلب في أول العطاء نحو 1.75 مليار جنيه.

    وقرر البنك المركزي، يوم الخميس الماضي، خفض أسعار الفائدة 1% على الإيداع والإقراض لأول مرة في 11 شهرا، لتصل إلى ١٥.٧٥% و١٦.٧٥% على التوالي.

    وباعت المالية سندات خزانة لأجل 3 سنوات بقيمة 3 مليارات و95 مليون جنيه من أصل 5.977 مليار جنيه تم عرضها خلال العطاء، حيث قبلت المالية مبلغا أكثر من 3 أضعاف ما طلبته في بداية العطاء والذي كان مليار جنيه.

    وتراجع متوسط العائد على السندات أجل 3 سنوات بشكل ملحوظ خلال العطاء بنحو 0.8% ليسجل 16.506% مقابل 17.34% خلال العطاء السابق، وهو أدنى مستوى منذ 12 يونيو الماضي.

    كما باعت المالية سندات خزانة لأجل 7 سنوات بقيمة 955.4 مليون جنيه من أصل 2.255 مليار جنيه تم عرضها خلال العطاء، حيث قبلت المالية مبلغا أكبر مما كانت تطلبه في بداية العطاء والذي كان 750 مليون جنيه.

    وتراجع متوسط العائد على السندات أجل 7 سنوات بنحو 0.7%، ليسجل 16.982% مقابل 17.713% خلال العطاء السابق، وهو أدنى مستوى منذ أول مايو الماضي.

    وكان طارق عامر محافظ البنك المركزي، قال أمس الأحد خلال لقائه مع عدد من الصحفيين على هامش إطلاق مبادرة رواد النيل، إن تراجع الفائدة 1% يساهم في تقليل أعباء تكلفة الدين التي وصلت إلى نحو 500 مليار جنيه على الحكومة وهو ما يصب في صالح تراجع عجز الموازنة.

    وقال محمد الإتربي رئيس مجلس إدارة بنك مصر، إن قرار البنك المركزي بخفض الفائدة يصب في صالح الدولة بالمقام الأول عبر خفض تكلفة الدين على الاقتراض المحلي، كما يساهم في نمو معدلات الاستثمار، ويعطي مرونة في حركة التوسعات الجديدة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان